شبكة النبأ المعلوماتية

دراسة حديثة.. كورونا تفصلك عن الواقع وتدخلك في حالة هذيان

twitter sharefacebook shareالأحد 08 تشرين الثاني , 202051

كشفت دراسة علمية جديدة مشتركة بين جامعتي كاتالونيا المفتوحة في إسبانيا وبوردو الفرنسية على علامة جديدة للإصابة بفايروس كورونا ترتبط بالجهاز العصبي، وتفيد الدراسة  أن الهذيان يعد عارضا مبكرا للإصابة بالعدوى إلى جانب فقدان حاستي الشم والتذوق.

والهذيان  حالة من تراجع الحالة الإدراكية للمريض وتبدو عليه تغيرات واضحة في السلوك والحالة العقلية وتتضمن علامات الهذيان مشكلاتٍ في الانتباه والوعي والانفعالات والتحكم في العضلات. 

وأوضحت الدراسة أن الأطباء عثروا على آثار كورونا المستجد في أدمغة متوفين بسبب مرض كوفيد-19، تم تشريح جثثهم لمعرفة تركيز الفيروس في أعضاء الجسم.

ويصف الباحث خافير كوريا، من جامعة كاتالونيا المفتوحة الهذيان بأنه "حالة من الارتباك يشعر فيها الشخص بالانفصال عن الواقع كما لو كان في حلم". لذلك يجب أن نكون  يقظين في فترة الجائحة، لأن هذه الحالة قد تشير إلى الإصابة بالفيروس التاجي".

ويصاب المريض بالهذيان لعدة أسباب منها نقص التأكسج أو نقص امداد الخلايا العصبية بالأكسجين والتهاب أنسجة الدماغ بسبب عاصفة السيتوكين واختراق الفيروس للحاجز الدموي الدماغي. 

 وأشارت الدراسة إلى تلف في الدماغ مرتبطة بنقص التأكسج الذي يسبب الهذيان والضعف الإدراكي واضطراب السلوك، والتهاب الأنسجة العصبية وتلف الدماغ في المناطق المسؤولة عن الوظيفة والسلوك الإدراكي.

وكانت دراسات سابقة أكدت على وجود أدلة كثيرة تشير إلى أن الفيروس التاجي يؤثر في الجهاز العصبي المركزي مسببا الصداع وتغيرات في الوظائف المعرفية.

ومنها ما أشار له،  بحث بريطاني محذر من تأثير الفيروس على وظائف المخ وتدهور الحالة العقلية للمصاب بما يعادل شيخوخة الدماغ لمدة 10 سنوات
وأظهر البحث التي أجري على أكثر من 84000 شخص في المملكة المتحدة، أن المتعافين من كوفيد-19 يعانون من عواقب معرفية مزمنة وانخفاض معدل الذكاء لديهم

وعززت النتيجة مراجعة بحثية سابقة نشرت في مجلة "لانسيت" العلمية قالت إن أوجاع الرأس والشعور بالتشوش وحتى الهذيان التي يعاني منها بعض مرضى كوفيد-19 قد تكون نتيجة مهاجمة فيروس كورونا الدماغ بشكل مباشر.

المصدر:  روسيا اليوم

 

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات