الأربعاء 18 حزيران , 2015

نائب ينتقد تدخل المبعوث الاممي في الشأن العراقي

انتقدت النائبة عالية نصيف اليوم الخميس ما أسمته تدخل مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة يان كوبيتش بشكل مباشر في الشأن الداخلي العراقي وبما يخص ملف إطلاق سراح المعتقلين. وقالت نصيف في بيانٍ صحفي اليوم، ان "دور السيد كوبيتش استشاري وإنساني ونرفض أي تدخل من قبله في الشأن الداخلي العراقي، فما علاقته بإطلاق سراح المعتقلين وهل هو على دراية بملفات كل معتقل؟ وما علاقته بتطبيق الاتفاق السياسي وهل هو حاكم مدني للعراق"، مبينة ان "العراق لم يعد تحت الوصاية الأممية ولم تقم الحكومة العراقية بتدويل قضية هذا البلد".

وأضافت ان "اللوم لا يقع على كوبيتش وحده، فالرجل –رغم أن تدخلاته مرفوضة جملة وتفصيلاً– لم يكن ليتدخل في شؤوننا لو لم يجد العراق ساحة للمرحبين بأية تدخلات، بالإضافة الى سكوت بقية الساسة على هذه التدخلات حتى باتت كل الدول تتحدث عن العراق وكأنها وصية عليه".

وطالبت نصيف الحكومة بـ"وضع حد للتدخلات الخارجية في الشأن العراقي واتخاذ موقف حاسم إزاء قيام بعض العملاء بالتخابر مع جهات أجنبية معادية للعراق، سيما وأننا نخوض حرباً ضد أسوأ التنظيمات الإرهابية المتطرفة".

يشار الى ان كوبيتش خلف السفير الاممي السابق "فيلادينوف" صاحب العلاقات الواسعة مع الاطراف السياسية العراقية والدبلوماسي المعروف.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات