شبكة النبأ المعلوماتية

صالح يدعو لحماية مسيحيي الشرق ووقف الهجرة

twitter sharefacebook shareالسبت 31 تشرين الاول , 202057

اكد رئيس الجمهورية برهم صالح، اليوم السبت، خلال لقائه بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، أنه يجب مواصلة الجهد لمكافحة الإرهاب والتطرف وحماية مسيحيي الشرق.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الجمهورية في بيان تلقته "وكالة النبأ"، أنه "استقبل رئيس الجمهورية الدكتور برهم صالح، اليوم السبت 31 تشرين الأول 2020 في قصر بغداد، البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي".

وفي مستهل اللقاء أشاد رئيس الجمهورية، وفقا للبيان، بالدور الذي يلعبه مسيحيو الشرق في المنطقة، وما يمثلونه من إرث تاريخي وتنوع ثقافي وديني مشترك مع باقي الأديان والطوائف، مشدداً" "على أهمية الحفاظ على هذا النسيج ووقف هجرة المسيحيين، مع اتخاذ كافة الإجراءات الضامنة لأمنهم وحمايتهم أسوةً بباقي الأطياف والمكونات".

وشدد صالح على ضرورة مواصلة الجهود في مكافحة الإرهاب والأفكار المتطرفة التي تسعى لضرب التعايش المشترك في المنطقة والعالم، وقطع الطريق أمام الجماعات الإرهابية التكفيرية الساعية لتهديد السلم والأمن المجتمعيين".

واستذكر رئيس الجمهورية مع البطريرك، حسب البيان، الذكرى العاشرة للجريمة الإرهابية البشعة التي تعرضت لها كنيسة سيدة النجاة، التي تصادف ذكراها اليوم، وراح ضحيتها عددٌ من أبناء الوطن من المسيحيين خلال إقامة قداس.

وأضاف أن "تضافر قوى الشعب والأجهزة الأمنية ساهم في القضاء على الجماعات التكفيرية، إذ كانت إرادة السلام اقوى من أهداف الإرهاب البغيضة".

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات