شبكة النبأ المعلوماتية

خبير استراتيجي: هذا الانجاز قد يحققه سليماني بعد اغتياله

twitter sharefacebook shareالسبت 10 تشرين الاول , 202071

أكد الخبير الاستراتيجي معتز محيي الدين، اليوم السبت، ان الضغط الموجه لحكومة الكاظمي بشأن جدولة انسحاب القوات الأميركية من العراق سببه حادث اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، مشيرا الى انه لو تحقق فسيكون انجاز سليماني الذي لم يستطع تحقيقه وهو حي.

وقال محيي الدين وهو يرأس المركز الجمهوري للدراسات السياسية والأمنية، في تصريح لصحيفة الشرق الأوسط، أنه "فيما يتعلق بالانسحاب الأميركي من العراق هناك صلة مباشرة بين مقتل قاسم سليماني وبين سياسته المتمثلة في إرغام الولايات المتحدة على الانسحاب، وبالتالي فإنه إذا انسحبت واشنطن، وهو لن يحصل لا في المستقبل القريب ولا البعيد، فإن سليماني يكون قد حقق في موته ما لم يتمكن من تحقيقه وهو على قيد الحياة".

وأضاف محيي الدين أن "العراق وفي حال انسحاب القوات الأميركية سيفقد بالضرورة مساعدات ومعونات كبيرة تلعب دوراً كبيراً في النظام المالي للعراق وعلى كل الصُّعد".

 وأوضح أن "الولايات المتحدة الأميركية تعد المصدر الرئيسي لتسليح الجيش العراقي وجهاز مكافحة الإرهاب الذي يلعب دوراً كبيراً في الحفاظ على هيبة الدولة العراقية".

وتمارس القوى الحليفة لإيران ضغوطات على حكومة مصطفى الكاظمي من اجل جدولة انسحاب القوات الأميركية من العراق، وفيما تتعرض السفارة الأميركية في بغداد لهجمات شبه يومية هددت واشنطن بغلق سفارتها في بغداد وهو ما اعتبره مراقبون نصرا سياسيا للقوات الحليفة لإيران.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات