عاجل
شبكة النبأ المعلوماتية

الفصائل حددت مسارها: حكومة الكاظمي تقتصر على تصريف الاعمال

twitter sharefacebook shareالسبت 03 تشرين الاول , 202084

كشفت صحيفة الشرق الأوسط السعودية، اليوم السبت، عن تعرض حكومة الكاظمي الى ضغوطات كبيرة من الفصائل المسلحة من جهة والولايات المتحدة الأميركية من جهة أخرى، الامر الذي وضعها في امتحان صعب وجعلها شبيهة بحكومة تصريف الاعمار.

وقالت الصحيفة في تقرير لها تابعته "وكالة النبأ" انه "وحسب تدفق الأحداث والمعلومات بشأن ما يقال إنه إصرار أميركي على إغلاق السفارة في بغداد، فإن العنوان الرئيس لهذه الأزمة هو وضع الكاظمي في امتحان لا مفر فيه من مواجهة قادة فصائل رسموا لرئيس الحكومة دوراً مقيداً في إنجاز الانتخابات، وتصريف أعمال الدولة إلى حينها".

وتحدث مصدر سياسي رفيع كان حاضراً في اجتماعين بين رئيس الوزراء وقادة الكتل عن خلافات حادة، وآخرهما كان مخصصاً لمناقشة التوتر مع السفارة الأميركية، لكنه انتهى بمشادات على التغييرات الإدارية التي أجرتها الحكومة الشهر الماضي.

وأكدت الصحيفة ان ما يرشَّح من مكاتب قادة الفصائل يفيد بأنهم يستثمرون في التهديدات الأمنية ضد البعثات الدبلوماسية لإسقاط الكاظمي، وبالضرورة قبل موعد الانتخابات المبكرة.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات