شبكة النبأ المعلوماتية

تقرير يكشف خطة الحكومة لمحاصرة خلايا الكاتيوشا في بغداد

twitter sharefacebook shareالجمعة 02 تشرين الاول , 202060

كشفت صحيفة "اندبندنت عربية" الجمعة، عن اتخاذ الحكومة العراقية عدة مسارات في إطار خطتها لإنهاء ملف الهجمات الصاروخية على المصالح الأميركية في العراق، من بينها المسار التفاوضي والمسار الامني.

وقالت الصحيفة في تقرير لها تابعته "وكالة النبأ" ان المسار الدبلوماسي تمثل بتعهد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للدبلوماسيين الغربيين بعدم تكرار إطلاق صواريخ الكاتيوشا تجاه المقرات الأميركية في بغداد، بعد التهديدات الأخيرة بغلق سفارتها وتحويلها الى أربيل.

وأضافت الصحيفة ان "رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي نجح على ما يبدو، في إقناع عدد من بعثات الدول العربية والغربية في بغداد وعلى رأسهم واشنطن، بعدم إغلاق سفاراتهم، على إثر تصاعد عمليات القصف ضد المصالح الأجنبية في البلاد". 

وفي المسار الثاني اتخذت الحكومة إجراءات عقابية شديدة اذ وجه الكاظمي عقب هجوم الرضوانية، بإيداع القوة الأمنية والجهات الأمنية المعنية في التوقيف، لتقاعسها عن أداء مهامها الأمنية، كما أصدر أوامره بمعاقبة فورية لكل قاطع أمنى تحدث خروقات في منطقته.

 ونقلت الصحيفة عن مصدر أمنى قوله: أن هناك اقتراحات للسيطرة على مطلقي الصواريخ مثل "وضع سياج وكاميرات مراقبة على الأراضي الفارغة في بغداد، حيث دائماً ما تنطلق منها الصواريخ، واستخدام الطائرات المسيرة بدون طيار لمتابعة تحركات تلك الجماعات".