شبكة النبأ المعلوماتية

خارج إطار السيادة العراقية: اميركا تهدد باستخدام كل الوسائل لحماية سفارتها

twitter sharefacebook shareالأثنين 28 ايلول , 202092

كشفت قناة الحرة الأميركية، الاثنين، عن وجود نية لدى واشنطن باستخدام كل الطرق المتاحة لمواجهة التهديدات التي تتعرض لها سفارتها في بغداد جراء الهجمات الصاروخية، فيما يبدو تهديدا لانتهاك السيادة العراقية.

ونقل موقع الحرة في تقرير له تابعته "النبأ" عن متحدث باسم الخارجية الأميركية، قوله: ان الولايات المتحدة لن تتسامح مع التهديدات "الموجهة لرجالنا ونسائنا الذين يخدمون في الخارج ولن نتردد في اتخاذ أي إجراء نراه ضروريا للحفاظ على سلامة أفرادنا".

ورفض المتحدث، مجددا، التعليق على التقارير، التي تحدثت عن عزم الولايات المتحدة إغلاق سفارتها في بغداد إذا لم تقدم الحكومة العسكرية على ضبط الميليشيات الموالية لإيران، التي تقوم بقصف السفارة الأميركية واستهداف القوات الدولية في العراق.

وقال المتحدث: "لا نعلق أبدا على المحادثات الدبلوماسية الخاصة لوزير الخارجية مع القادة الأجانب".

وأضاف "لقد أوضحنا من قبل أن تصرفات الميليشيات الخارجة عن القانون والمدعومة من إيران تظل أكبر رادع للاستقرار في العراق. ومن غير المقبول أن تطلق هذه الجماعات صواريخ على سفارتنا وتهاجم الدبلوماسيين الأميركيين وغيرهم، وتهدد القانون والنظام في العراق".