شبكة النبأ المعلوماتية

اسود الجزيرة.. تفاصيل مهمة عنها ترويها المشتركة

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 22 ايلول , 202080

أسفرت عملية أسود الجزيرة التي تهدف منع تسلل تنظيم داعش الى العراق من خلال الحدود السورية وتطهير المنطقة الغربية من الإرهابيين، العثور على أعتدة واسلحة وكدسا للعتاد.

وأعلنت العمليات المشتركة، اليوم الثلاثاء، عن نتائج عملية تطهير المنطقة الغربية (أسود الجزيرة) على الحدود الفاصلة ما بين قيادة عمليات صلاح الدين وعمليات الجزيرة وغرب نينوى، مبينةً أن العملية تهدف لتحقيق أهداف عديدة.

وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي لوكالة الأنباء العراقية، إن "قيادة عمليات صلاح الدين عثرت خلال العملية على أعتدة وأسلحة، فيما عثرت قيادة عمليات الجزيرة على كدس عتاد تم تفجيره، وكذلك قيادة عمليات غرب الأنبار".

وأضاف، أن "هذه العملية مهمة لاستقرار قواطع العمليات لاسيما مع محاولات الإرهابيين استغلال بعض المناطق التي لا تتواجد فيها قوات أمنية بين الحدود العراقية والسورية للتسلل من خلالها والوصول إلى مناطق جنوب كركوك أو شمال صلاح الدين أو شمال ديالى".

وأضاف، أن "القطعات تمكنت من الانطلاق بساعة مبكرة من صباح هذا اليوم باتجاه المحاور الخاصة بها لتطهير هذه المناطق، وكان التقاء هذه القوات في نقطة معينة لاستكمال نجاح العملية، التي هدفها مطاردة وملاحقة وتدقيق ما موجود من سكان هناك". لافتا إلى أن "هذه العملية كانت مهمة بالنسبة إلى شمال بحيرة الثرثار التي تتواجد بعض عصابات داعش الإرهابية فيها".

وكانت عمليات الجزيرة أطلقت واجبا مشتركا بالتنسيق مع عمليات صلاح الدين على الحدود الفاصلة بين القيادات بهدف تعزيز الأمن والاستقرار، وتدمير أوكار الإرهابيين.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات