شبكة النبأ المعلوماتية

المحتجزين والناجين من المقابر الجماعية يعتصمون على الطريق الدولي في الناصرية

twitter sharefacebook shareالأحد 06 ايلول , 202099

نظم المئات من المحتجزين وأبناء الانتفاضة الشعبانية الناجين من المقابر الجماعية من مختلف محافظات العراق، وقفةً احتجاجية على الطريق الدولي الرابط بين محافظتي ذي قار والبصرة للمطالبة بإيقاف القرارات الحكومية بحق هذه الشريحة التي تعرضت للإضطهاد ابان الحكم البعثي الدكتاتوري.

وقال المعتصمون، ان "المطالب المشروعة التي ينادون بها هي حفظ تاريخهم الجهادي، وايضا تطبيق قانون مؤسسة السجناء السياسيين بكل فقراته المشرعة من قبل مجلس النواب العراقي، ولا يمكن أن تستهدف شريحة مظلومة بدون وجه حق".

وأضافوا أن "تهميش وحرمان شريحة عانت الأمرين ابان الحكم البعثي وتعرضت لظروف احتجاز قسري في صحراء السعودية وفي معسكر معزول، وجرت فيه مأس لا تنسى، ولا تزال جثامين الكثير من العراقيين مدفونة في تلك الصحراء النائية، ولم تنصف الحكومات المتعاقبة هذه الفئة، بل تعدت حكومة الكاظمي على هذه الشريحة دون وجه حق وسلبتها استحقاقها القانوني دون غطاء تشريعي".

ولفت المعتصمون ان الى أن "هذه الوقفة الاحتجاجية ستتحول إلى اعتصام مفتوح ان لم يتم العدول عن استهداف هذه الفئة المظلومة دون غيرها، وأن يتم التراجع عن نهج إقصاء وتهميش ضحايا الدكتاتورية وتكريم رموزها وشخوصها كما هو حاصل الان".

وطالب المعتصمون مجلس النواب باعتباره الجهة الرقابية والتشريعية بـ"الوقوف إزاء هذه الخطوات المجحفة وإعادة الحق والاعتبار لهذه الفئات المحرومة".

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات