شبكة النبأ المعلوماتية

دراسة: سم النحل يدمر أغشية الخلايا السرطانية في ٦٠ دقيقة

twitter sharefacebook shareالأربعاء 02 ايلول , 2020

كشف معهد هاري بيركينز للابحاث الطبية،اليوم الاربعاء، عن فائدة علاجية لسم نحل العسل الاوربي لانواع من امراض السرطان.

وقال باحثون من استراليا، ان "سم نحل العسل يمكن أن يكون فعالا بشكل ملحوظ، في قتل خلايا سرطان الثدي التي يصعب علاجها".

وأضاف الباحثون، ان نتائج الدراسة بعد استخدام السم من 312 نحلة منتجة للعسل ونحلة طنانة، للتحقق من مدى خصائصها المضادة للسرطان، موضحين، أن "سم النحل لا يتسبب فقط في قتل خلايا سرطان الثدي الثلاثي السلبي، وخلايا سرطان الثدي الخصب، بل يفعل ذلك بتركيز لا يضر الخلايا الطبيعية".

وأشار المعهد الى، إن "سرطان الثدي الثلاثي السلبي يشكل ما بين 10 إلى 15 بالمئة من جميع سرطانات الثدي، مؤكدا أنه "لا توجد حاليا علاجات مستهدفة فعالة سريريا لذلك النوع من السرطان".

وقالت إحدى الباحثات المشاركات بالدراسة وتدعى سيارا دافي، إن "السم كان قويا للغاية"، مضيفة أننا "وجدنا أن الميلتين الموجود في سم النحل، يمكن أن يدمر أغشية الخلايا السرطانية بالكامل في غضون 60 دقيقة".

تحرير: فاطمة صالح

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات