شبكة النبأ المعلوماتية

لجنة سداسية لتفتيش محال القصابة والمطاعم في كربلاء.. إتلاف كميات من اللحوم

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 25 آب , 2020

أجرت لجنة مشتركة مكونة من ستة دوائر حكومية، حملات تفتيشية على محال القصابة والمطاعم في منطقة سوق الحر الوسط إجراءات قانونية بحق المخالفين، مما اسفر عن إتلاف كميات من اللحوم غير صالحة للإستهلاك.

وذكرت مديرية زراعة كربلاء في بيان تلقته وكالة النبأ للأخبار، اليوم الثلاثاء، "للحد من ظاهرة الجزر العشوائي ومراقبة اللحوم غير الصالحة للاستهلاك في الأسواق والمطاعم لما لها من مخاطر صحية على الانسان واستنادا لتعليمات خلية الازمة في مكافحة الامراض والمساهمة في تقليل الظواهر السلبية التي تؤثرعلى صحة المواطنين اجرت لجنة الرقابة والتفتيش على ظاهرة الجزر العشوائي في كربلاء حملات تفتيشية على محال القصابة والمطاعم في مناطق متفرقة من كربلاء وقامت بمحاسبة المخالفين للشروط الصحية مصادرة اللحوم التي بحوزتهم وفق القانون".

ونقل البيان عن أحمد الفقر الطبيب البيطري والممثل لمديرية زراعة كربلاء في اللجنة قوله، إن" اللجنة اجرت جولات تفتيشية على محال القصابة والمطاعم في المنطقة اعلاه

وتمت مصادرة اللحوم الحمراء المحلية المجزورة خارج المجزرة لسته محال لبيعها وذلك لمخالفة الشروط الصحية".

وأضاف "تم نقلها الى مقر المستشفى البيطري وفحصها من قبل لجنة فحص اللحوم واتخاذ الإجراءات اللازمة بهذا الشأن كما تم اتلاف 14 كغم من اللحوم الغير صالحة".

وأشا عضو اللجنة إلى، أن" اللجنة تواصل ممارسة مهامها رغم ظروف الحظر بسبب جائحة كورونا باجراء جولات تفتيشية لكافة الاحياء و الاسواق في المدينة من اجل التأكد من ايصال اللحوم المحلية الصحية المختومة من قبل اطباء متخصصين في مجزرة كربلاء الحديثة الى المواطنين".

وبين الفقير أن "اللجنة مشكلّة من ستة دوائر هي مديرية الزراعة بممثليها انا والطبيب البيطري صاحب جواد المعمار والمستشفى البيطري وبلدية كربلاء ومديرية البيئة والصحة ومركز شرطة البيئة وظيفتها الحد من ظاهرة الجزر العشوائي والرقابة على محلات القصابة من حيث توفر الشروط الصحية والتعامل الصحي مع اللحوم المقدمة للمواطنين".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات