شبكة النبأ المعلوماتية

مليون و200 ألف عامل أجنبي في العراق والبطالة بين العراقيين تصل 40 في المئة

twitter sharefacebook shareالجمعة 14 آب , 2020

رغم أن نسبة البطالة في العراق في أواخر سنة 2019 كانت 22%، فقد ارتفعت هذه النسبة الآن لتصل إلى 40%، وذلك نتيجة تفشي فيروسِ كورونا وحظرِ التجوال. ويمثل خريجو الكليات والمعاهد وأصحاب شهادات الماجستير والدكتوراه نسبةً يُعتَدُّ بها من العاطلين عن العمل.

في سياق مختلف كشف عضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية النائب فاضل جابر، اليوم الجمعة، عن وجود أكثر من مليون و200 الف عامل اجنبي داخل العراق، مشددا على ضرورة تحرك الحكومة لايجاد حل للبطالة وتنظيم ورش عمل للعاطلين.

وقال جابر، ان أاكثر من مليون و200 الف عامل اجنبي يعملون داخل العراق، وهذا يمثل كارثة بالنسبة لبلد يعاني من أزمة بطالة كبيرة وتظاهرات قائمة لطلب إيجاد فرض عمل وتعيينات".

وأضاف "الحكومة يجب ان تتحرك لايجاد حل لهذه العمالة وانصاف العراقيين العاطلين، وتنظيم ورش عمل وتشكيل لجان لاحتواء العاطلين عن العمل".

وأشار جابر الى ان "مئات المعامل مازالت معطلة ومتوقفة بسبب عدم الاهتمام والإهمال"، لافتا الى ان "من المعيب ان يقوم العراق باستيراد الاوكسجين والكهرباء في وقت يقوم بتصدر الوقود اللازم للطاقة".

وحسبَ إحصائياتِ الأمم المتحدة فإنّ أكثرَ من 45 ألف شخصٍ يتخرجون سنوياً في الجامعات والمعاهد بالعراق، وفي سنة 2019 وحدها كان هنالك نحو 50 ألف خريج، وتم تعيين نحو ألفين فقط من هذا العدد.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات