شبكة النبأ المعلوماتية

الاتصالات تكشف عملية الصدمة ستتكرر في ثلاث محافظات

twitter sharefacebook shareالسبت 01 آب , 2020

أكدت وزارة الاتصالات، يوم السبت، استمرار عملية الصدمة إلى حين القضاء على عمليات تهريب سعات الانترنت، فيما كشفت أن العملية ستشمل ثلاث محافظات أخرى.

وقال مدير دائرة البنى التحتية في وزارة الاتصالات علي محمود، للوكالة الرسمية، إن "عملية الصدمة مستمرة إلى حين القضاء وبشكل تام على عملية تهريب سعات الانترنت"، موضحا أن العملية "لها أهداف متعددة منها القضاء على السعات المهربة والاعتماد على السعات الرسمية التي بالإمكان السيطرة عليها أمنياً وفنياً، وكذلك وضع الآليات والحلول المناسبة لتحسين الخدمات المقدمة إلى المواطنين".

وأضاف أن "النتائج الأولية كانت واضحة عن طريق الزيادة الكبيرة للسعات الرسمية المسوقة في الموصل وكركوك وديالى وكذلك الحلول الآنية والسريعة التي تبنتها الوزارة لزيادة مقدار السعات المسوقة"، مبينا أن "العملية ستتكرر في هذه المحافظات وكذلك محافظات بغداد وصلاح الدين والأنبار وباقي المحافظات بعدها".

وأوضح أن "التوقيتات تحدد في حينها للحفاظ على زخم عملية الصدمة وبالاتفاق مع الجهات الأمنية الساندة".

وكانت وزارة الاتصالات قد أعلنت في وقت سابق عن انطلاق عملية الصدمة بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء لكشف ومكافحة تهريب سعات الانترنت في العراق وهي أكبر عملية تخصصية مشتركة، فيما أشارت إلى أنها ساهمت برفع إيرادات الدولة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات