شبكة النبأ المعلوماتية

مسيرة ضخمة مناهضة لبوتين في أقصى الشرق الروسي

twitter sharefacebook shareالأحد 26 تموز , 2020

شارك عشرات الألوف في احتجاج، في ثالث عطلة نهاية أسبوع على التوالي، على ما يسمونه طريقة تعامل الرئيس فلاديمير بوتين السيئ مع أزمة سياسية محلية في أقصى شرق روسيا.

وأبدى سكان مدينة خاباروفسك، الواقعة على بعد ما يزيد عن ستة آلاف كيلومتر إلى الشرق من موسكو، استياءهم بعد اعتقال حاكم المنطقة سيرجي فورجال، الذي يتمتع بشعبية واسعة، هذا الشهر بسبب اتهامات بالضلوع في جرائم قتل ينفيها جميعا.

ويقول أنصار فورجال إن لاعتقاله دوافع سياسية. وأدى هذا الاعتقال لاحتجاجات وسبب إزعاجا للكرملين الذي يحاول إيجاد حل لانخفاض الدخل الحقيقي جراء كوفيد-19 والسيطرة على الاضطراب .

وردد المحتجون هتافات ”قدم استقالتك يا بوتين!“ و“بوتين لص!“. ويطالب المتظاهرون بإعادة فورجال جوا من موسكو ومحاكمته في خاباروفسك.

وقدرت سلطات المدينة عدد المشاركين بنحو 6500 بينما ذكرت إحدى وسائل الإعلام المحلية أن عددهم يصل إلى 20 ألفا. وقدرت وسائل إعلام أخرى ومعارضون عدد المشاركين بما يصل إلى 50 ألفا وأن الاحتجاج يعد الأكبر من نوعه حتى الآن.

 المصدر: روسيا

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات