شبكة النبأ المعلوماتية

خطر فيضان نهر الفرات يهدد قضاء الهندية

twitter sharefacebook shareالسبت 18 تموز , 2020

ناشد الفلاحين والمزارعين في قضاء الهندية الجمعيات الفلاحية والموارد المائية في كربلاء لأنقاذ أراضيهم من خطر فيضان حوض نهر الفرات، نتيجة انحراف وتعرج مجرى نهر الفرات مما يشكل عائقاً أمام مزاولتهم للزراعة.

وحسب بيان للجمعيات الفلاحية، "أجرى صباح اليوم السبت رئيس الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية التعاونية في كربلاء المقدسة وليد حمد الكَريطي جولة ميدانية وكشف موقعي في منطقتي (الدعوم) و (البو شرار) المحاذيتين لحوض نهر الفرات في قضاء الهندية شرق المحافظة".

جاءت هذه الجولة بعد المناشدات العديدة من قبل الفلاحين والمزارعين في تلك المناطق التي أصبحت أراضيهم وبساتينهم مهددة بخطر الفيضان.

هذا وكان برفقة رئيس الاتحاد المحلي مدير الموارد المائية في المحافظة المهندس حسنين قحطان العواد وكذلك رئيس الاتحاد الفرعي للجمعيات الفلاحية في قضاء الهندية علي ناعور الكَريطي بصحبة رئيس جمعية الأنوار الفلاحية عودة عبد شنون".

وقال رئيس الاتحاد المحلي وليد حمد الكَريطي في حديث لوكالة النبأ للأخبار،" بعد مناشدة الفلاحين والمزارعين في تلك المناطق نتيجة انحراف مسار نهر الفرات مما أدى إلى انجراف السدة الترابية الواقعة على الضفة الغربية مسبباً أضرار كبيرة للبساتين الزراعية وكذلك المحاصيل الخضرية التي تقدر بمئات الدونات".

وبين الكريطي "لوحظ أضرار كبيرة جداً نتيجة هذا الانحراف بسبب الجزرات الواقعة في وسط حوض نهر الفرات , مطالباً نطالب وزارة الموارد المائية لإيجاد حلول سريعة وناجحة كإنشاء سن حجري أو إزالة الجزرات وسط النهر لتلافي هذا الانهيار الذي يشكل خطراً على البساتين الواقعة على ضفتي النهر في حالة عدم وجود حل سريع وناجح".

من جهته قال المهندس حسنين قحطان العواد مدير الموارد المائية في كربلاء، إن "كانت جولتنا مع الجمعيات الفلاحية على حوض نهر الفرات لمعاينة الجزرات الوسطية الموجودة داخل نهر الفرات والتي تقدر بطول اثنان كيلو متر مسببة في ذلك إعاقة لجريان المياه".

وأضاف العواد "بدورنا خاطبنا دائرة كري الأنهر للعمل على إزالتها لكي يعود مجرى النهر لوضعه الطبيعي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات