شبكة النبأ المعلوماتية

برلمان شرق ليبيا يطلب من دولة عربية التدخل في الحرب

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 14 تموز , 2020

طلب برلمان شرق ليبيا من مصر التدخل المباشر في الحرب الأهلية التي تعصف بالبلاد لمواجهة الدعم التركي لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، ومقرها العاصمة طرابلس، بحسب رويترز. 

وفي بيان صدر في وقت متأخر من مساء يوم الاثنين، قال مجلس النواب الذي يعمل انطلاقا من مدينة طبرق الساحلية في الشرق إن الدعم المصري لازم لصد ما وصفه بالغزو والاحتلال التركي.

وجاء في البيان "للقوات المسلحة المصرية التدخل لحماية الأمن القومي الليبي والمصري إذا رأت أن هناك خطرا داهما وشيكا يطاول أمن بلدينا".

ودعا البيان إلى "تضافر الجهود بين الشقيقتين ليبيا ومصر بما يضمن دحر المحتل الغازي ويحفظ أمننا القومي المشترك ويحقق الأمن والاستقرار في بلادنا والمنطقة".

وأكد البيان على المخاطر المتنامية في ليبيا، حيث تشكلت خطوط القتال هذا الشهر قرب مدينة سرت بعد أن صدت حكومة الوفاق الوطني وتركيا هجوما شنته قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر على مدى أكثر من عام على طرابلس.

وليبيا مقسمة منذ 2014 بين حكومة الوفاق في طرابلس وإدارة منافسة في الشرق مقرها بنغازي والتي يهيمن عليها حفتر. وهناك أيضا مجلس نواب منفصل في طرابلس.

ومن شأن أي تصعيد كبير أن يجازف بإشعال صراع مباشر بين قوى أجنبية تضخ بالفعل الأسلحة والمقاتلين في انتهاك لحظر السلاح. والجيش الوطني الليبي مدعوم من الإمارات وروسيا ومصر.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حذر بالفعل من أن الجيش قد يدخل ليبيا إذا استأنفت حكومة الوفاق الوطني وحلفاؤها الأتراك هجوما على سرت، وهي مدينة ساحلية في وسط ليبيا تعد منفذا إلى مرافئ تصدير النفط الرئيسية في البلاد.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات