شبكة النبأ المعلوماتية

بوادر أنتعاش تدفع أوبك لتخفيف تخفيضات النفط

twitter sharefacebook shareالأحد 12 تموز , 2020

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال، اليوم الاحد، إن أوبك وحلفاءها يستعدون لتخفيف تخفيضات النفط في ظل بوادر انتعاش بعد قيود فيروس كورونا المستجد.

وقال مسؤولون في المجموعة، إن "تحالف منتجي النفط بقيادة السعودية يدفع أوبك وحلفائها لزيادة إنتاج النفط ابتداء من أغسطس، وسط دلائل على عودة الطلب إلى مستوياته الطبيعية بعد عمليات الإغلاق المتعلقة بفيروس كورونا المستجد".

ومن المقرر، أن يجتمع الأعضاء الرئيسيون في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها بقيادة روسيا عبر مؤتمر عبر الإنترنت يوم الأربعاء، لمناقشة الإنتاج الحالي والمستقبلي للمجموعة.

وقادت المملكة العربية السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم، في أبريل، دفعة أدت إلى خفض مجموعة المنتجين الـ23 إنتاجها الجماعي بمقدار 9.7 مليون برميل في اليوم، حيث أدى الوباء إلى انهيار الطلب على النفط.

وحسب صحيفة وول ستريت جورنال، فقد قال المندوبون، إن "المملكة العربية السعودية ومعظم المشاركين في التحالف يؤيدون الآن تخفيف القيود.

وأفاد المندوبون بأنه وبموجب اقتراح سعودي فإن تحالف أوبك+ سيخفف القيود الحالية بمقدار مليوني برميل يوميا إلى 7.7 مليون برميل يوميا.

وأوضحت الصحيفة، أن "التفاؤل النسبي للمنتجين تزامن مع تقرير صدر يوم الجمعة من وكالة الطاقة الدولية يظهر مرور أسوأ آثار فيروس كورونا على الطلب العالمي على النفط".

تحرير: فاطمة صالح

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات