شبكة النبأ المعلوماتية

نشر كتاب (السياسة من واقع الإسلام)

twitter sharefacebook shareالأربعاء 08 تموز , 2020

نشر الموقع الرسمي لمكتب المرجع الديني السيد صادق الشيرازي في مدينة قم المقدّسة باللغة الفارسية، بنشر النسخة الإلكترونية لأحد مؤلّفات السيد الشيرازي على الأنترنت وبالتحديد في صفحاته، وهو كتاب (السياسة من واقع الإسلام) لأجل نشر المعارف الإسلامية ولتعريف الناس في العالم على انّ الإسلام هو الرحمة والإنسانية والسلام، وبالأخص في سيرة مولانا النبيّ الكريم صلى الله عليه وآله وفي حكومة مولانا الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه. بحسب الموقع.

ويستند المرجع الشيرازي في تأليفه لهذا الكتاب على أهم مصادر قوانين الإسلام ومنها القرآن الكريم والسنّة النبوية الشريفة وسيرة أهل البيت صلوات الله عليهم وأقوالهم وأفعالهم وتقريراتهم التي تمثّل الإسلام الحقيقي والواقعي.

ويتطرّق المرجع الديني في هذا الكتاب الذي أصله باللغة العربية وتم ترجمته إلى اللغتين الإنجليزية والفارسية أيضاً، يتطرّق إلى مواضيع مهمة عديدة، وأهمّها: السياسة الحكيمة لمولانا نبيّ الإسلام صلى الله عليه وآله والسياسة المشرقة لمولانا الإمام علي صلوات الله عليه، وسياسة الإسلام في مجالات الاقتصاد والثقافة والصحّة والطب والسلامة والضمان الاجتماعي والزراعة والإصلاح الزراعي والعلاقات الدولية والسلام والحرب، ومباني السياسة الخارجية وغيرها من المواضيع ذات الصلة بالسياسة وإدارة الدولة.

وبإمكان الراغبين في الاطّلاع على الكتاب ومطالعته مراجعة الموقع الرسمي لمكتب المرجع الشيرازي وكذلك الصفحات الرسمية للمكتب على مواقع التواصل الاجتماعي، ومنها التلجرام.

من جهتها ذكرت مؤسسة الرسول الأكرم صلی الله عليه وآله الثقافية، التي طبعت الكتاب، "يسلّط المرجع الديني السيد صادق الحسيني الشيرازي الضوء على الفارق الرئيسي بين السياسة من واقع الإسلام، والسياسة من الواقع الآخر، فيتأكد الاختلاف في دائرة الشمولية والهدف والوسائل.

وأضافت "في السياسة من واقع الإسلام لا يوجد شيء اسمه قيم مثالية وواقع، بل هناك ترابط وثيق بين هذه القيم والواقع، كما أن البحث النظري، حتى وإن خاض في سجالات نظرية، فإنه يرنو من خلال السجالات إلى الواقع؛ فالبحث النظري لا يهدف إلى البحث عن قواعد نظرية مجردة بقدر ما يهدف إلى التوصل إلى سبل تحقيق الرفاه الاجتماعي وحماية الإنسان من جميع أشكال التعسف".

وتابعت "نظراً لحيوية موضوع الكتاب وأهميته، وما ينطوي عليه من فائدة جمّة خدمة للدين الحنيف، ارتأت (مؤسسة الرسول الأكرم صلی الله عليه و آله الثقافية) إعادة طبع الكتاب، بعد تنقيحه، وإدخال بعض التغييرات البسيطة، بما يناسب نشره".

للإطلاع على الكتاب اضغط هنا#mce_temp_url# 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات