شبكة النبأ المعلوماتية

كردستان على وشك مواجهة خطر نفاد مستلزمات فحص كورونا

twitter sharefacebook shareالأحد 28 حزيران , 2020

بالرغم من تخصيص وزارة صحة إقليم كردستان، ميزانية لتأمين توفير المستلزمات الطبية لمديريات الصحة المختلفة، لكن مع التراخي في تطبيق الإجراءات الوقائية، بات خطر نقص المعدات أوشك وأقرب للواقع.

يجري إقليم كردستان يومياً ما يزيد عن ألفي فحص للكشف عن إصابات فيروس كورونا، لكن الاختبارات توقفت ليومين في حلبجة بسبب نفاد علب الفحص "الكيت"، ومع الزيادة الكبيرة في الإصابات، بات الإقليم في مواجهة خطر انعدام المعدات الطبية الضرورية.

وقال المتحدث باسم الوزارة، محمد قادر خوشناو، في تصريح صحفي إن "احتمالية نفاد الأجهزة والمستلزات الطبية واردة دائماً، كما حصل وأن تناقصت في حلبجة والسليمانية، وهذا دليل على أن عدد الفحوصات زاد بشكل كبير، كما ارتفع عدد الذين يراجعون المستشفيات".

وأشار خوشناو إلى، أن "نفاد علب الفحص حدث مرة، ولا شك أنه قد يتكرر، رغم أن الوزارة تبذل أقصى جهودها وتكرس كل إمكانياتها لتوفير المستلزمات في كل مناطق إقليم كوردستان".

وبحسب بيانات وزارة صحة الإقليم، فإن العدد الكلي لفحوصات فيروس كورونا وصل إلى 130 ألفاً، وتبلغ تكلفة كل فحص نحو 45 دولاراً، ما يعني أن التكلفة الإجمالية للفحوصات تقدر بخمسة ملايين و850 ألف دولار.

وفي وقت سابق ، سجل إقليم كردستان، يوم السبت، رقماً قياسياً جديداً لعدد إصابات ووفيات كورونا بـ 348 إصابة جديدة و18 حالة وفاة.

واجمالي إصابات كورونا في الإقليم، حتى الآن بلغت 5533 إصابة (1197 أربيل، 4011 السليمانية، 168 دهوك، 157حلبجة)، تعافى منها 1634 (689 أربيل، 768 السليمانية، 133 دهوك، 44 حلبجة).

ويرقد حالياً 3719 مصاباً في المستشفيات (485 أربيل، 3088 السليمانية، 35 دهوك، 111 حلبجة)، فيما توفي 180 آخرون (23 أربيل، 155 السليمانية، 2 حلبجة).

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات