شبكة النبأ المعلوماتية

موازنة 2020: بين تهاون الحكومة صراع البرلمان

twitter sharefacebook shareالجمعة 05 حزيران , 2020129

ما تزال موازنة العام 2020 حبيسة ادراج محلس النواب بالرغم من نرور ستة أشهر علي بداية السنة المالية في العراق، ما أثر على قطاعات التوظيف والاستثمار والاعمار.

ورغم تحديد البرلمان العراقي، يوم الأربعاء الماضي موعداً نهائياً لنهاية يونيو لتقديم الحكومة مشروع موازنة 2020، الا ان الحكومة يراها مراقبون غير قادرة على إعدادموازنة في هذه المهلة في ظل اسعار النفط المتدنية وتكاليف تغطية الاحتياجات الطبية لجائحة كورونا.

وصوت البرلمان ب 184 صوت لصالح تقديم مشروع الميزانية بحلول 30 يونيو.

وتعد الحكومة الجديدة برئاسة مصطفى الكاظمي الميزانية في ظل أزمة مالية شديدة تضرب البلاد بسبب انهيار أسعار النفط في الأسواق العالمية.

ويعتمد العراق، ثاني أكبر مصدر للنفط في أوبك، بشكل رئيسي على تجارة النفط الخام لتغطية تكلفة حوالي 95٪ من نفقاته.

واعدت الموازنة من قبل حكومة رئيس الوزراء السابق على أساس 50 دولار للبرميل ما ولد عجز ضخم بعد تهاوي اسعار النفط الى مادون ثلاثين دولار وتعافيها قليلا في الأيام الأخيرة.

تحرير: خالد الثرواني

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات