شبكة النبأ المعلوماتية

كورونا.. أرتفاع عدد حالات العنف الجنسي في العراق

twitter sharefacebook shareالأربعاء 03 حزيران , 2020

كل عام في العراق، يتعرض العديد من النساء والأطفال للاعتداء الجنسي أو الجسدي من قبل الزوج أو أحد أفراد الأسرة.

وعلى الرغم من الجهود التي بذلتها الحكومة ووكالات الأمم المتحدة والمجتمع المدني للقضاء على العنف القائم على نوع الجنس، لكن في الآونة الأخيرة تصاعد العدد والطبيعة المروعة للجريمة.

خلال جائحة كورونا، تستمر التقارير في الظهور بشأن زيادة العنف القائم على نوع الجنس في جميع أنحاء العراق مع عدم وجود إمكانية لإيواء جميع النساء اللواتي يتعرضن للاعتداء بسبب عدم وجود قانون يحمي الناجيات.

وأجرت مجموعة التنسيق التي تقودها الأمم المتحدة مع شركائها من المنظمات غير الحكومية ومنظمات المجتمع المدني تقييماً سريعاً لانتشار العنف القائم على نوع الجنس خلال أزمة كورونا.

وأظهرت البيانات الواردة أن 94٪ من الحوادث المبلغ عنها خلال الوباء الحالي تتعلق بالعنف المنزلي.

وأشار 40 في المائة من مقدمي الخدمات الصحية إلى زيادة في عدد النساء الناجيات من العنف طالبات المساعدة. علاوة على ذلك، أظهرت السجلات أن هناك أكثر من 123 محاولة انتحار بسبب العنف القائم على نوع الجنس في شهرين فقط.

وعلى الرغم من جميع الآثار الضارة على المجتمع وجميع الإجراءات المتخذة لمنع العنف القائم على نوع الجنس والتصدي له، لم يغير البرلمان حتى الآن القانون الذي يسمح لمرتكبي الجرائم والمسيئين بالتجول بحرية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات