شبكة النبأ المعلوماتية

التعليم النيابية تقدم عدة مقترحات وتؤكد امامنا تحد كبير

twitter sharefacebook shareالأثنين 01 حزيران , 2020

أكدت لجنة التعليم العالي النيابية، يوم الاثنين، تقديم  مقترحات لوزارة التعليم، بشأن العام الدراسي الحالي، فيما أشارت أن التحدي الأكبر هذا العام هو كيفية أداء الامتحانات في ظل الظروف الحالية.

وقال عضو اللجنة رياض المسعودي في تصريح لجريدة الصباح، إن "المسارات التي قدمتها لجنة التعليم، تضمنت دعم التعليم بقوانين وتشريعات تساعد على تطويره وبناء عملية تعليمية رصينة، اضافة الى مسارات الدعم اللوجستي بتوفير البنى التحتية للعملية التعليمية، ولكن تنفيذ تلك المسارات يعتمد على ملامح نتائج فيروس كورونا، لاتخاذ قرارات من شأنها أن تكون عملية وتصب في صالح الطلبة".

وأضاف المسعودي، أن "وزارة التعليم العالي والبحث العلمي أصدرت تعليمات واضحة في كتاب رسمي، عن تحديد مواعيد الامتحانات، للدراسات العليا والدراسات الاولية".

عضو اللجنة التعلي النيابية بين، أن "العنوان الأهم في هذه التعليمات، أن الاختبار سيكون الكترونيا، وإنهاء العام الدراسي بأسرع وقت ممكن"، مشيرا الى أن "خلية الازمة النيابية سجلت اعتراضها بشأن صعوبة استكمال العام الدراسي".

وأشار إلى، أن "عام 2020 هو عام النسيان، لأنه أدخل النظام التعليمي في العراق والعالم في تحد كبير، وستعتمد الوزارة أسهل الطرق لإنهاء العام الدراسي في كلا الدراستين العليا والأولية".

وبشأن التحديات التي تيواجهها التعليم في العراق هذا العام، أكد المسعودي، أن "التحدي الأكبر هو كيفية أداء الاختبارات من دون توفر الكهرباء، وانقطاع الانترنت، وصعوبة استخدام النظام، وعملية الغش الالكتروني، وهي تحديات كبيرة ستواجهها الوزارة، ولكن التحدي نفسه يواجه العالم".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات