شبكة النبأ المعلوماتية

كارثة صحية مقبلة تشهدها مدينة الصدر ببغداد.. والمستشفيات تستغيث

twitter sharefacebook shareالأحد 24 آيار , 2020159

كشف مدير اعلام مستشفى الصدر العام ضمن قاطع صحة الرصافة ببغداد غيث الغفاري، اليوم الاحد، عن عدم وجود طاقة استيعابية جديدة في المستشفى وذلك لارتفاع اعداد الاصابات بعدوى  فايروس كورونا المستجد، لافتا الى ان اجتماع يجري الآن للكوادر الادرية في المستشفى لإيجاد حلول لمواجهة زيادة اعداد الاصابات المرشحة خلال الايام القادمة.

وقال الغفاري في حديثة لـوكالة النبأ للأخبار ان، "وحدة العزل في المستشفى فقدت القدرة على استيعاب الاعداد الكبيرة من الاصابات الواردة خلال اليومين الاخيرين"، مشيرا الى ان "الاصابات الجديدة تنوعت بين اصابات مؤكدة واخرى مشتبه بالإصابة اضافة لارتفاع اعداد الملامسين الأمر الذي أدخل الكوادر الطبية والادارية في حالة من التأهب القصوى".

وأكد، ان "الحالات مرشحة للزيادة خلال الساعات الاخيرة"، منوها الى ان "الكوادر الطبية تعمل على قدم وساق وفق الامكانيات المتوفرة وبأقصى الجهود".

وتابع، "نتخوف من ارتفاع قياسي بأعداد الاصابات وخروج الوباء عن السيطرة داخل أحياء مدينة الصدر التي تشهد كثافة سكانية عالية تتجاوز الأربعة ملايين نسمة، الأمر الذي ينبأ بكارثة صحية مقبلة في حالة عدم التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية والصحية بشكل جدي متزامنا مع ايام عيد الفطر المبارك".

سوزان الشمري

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات