شبكة النبأ المعلوماتية

خبير: زيارة الكاظمي للحشد رسالة اطمئنان لوقت قصير

twitter sharefacebook shareالأحد 17 آيار , 2020163

وصف المحلل الأمني صباح العكيلي، اليوم الاحد، زيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بأنها رسالة اطمئنان الا انها لن تدوم، مشيرا إلى ان وجود نية لدى الكاظمي بتغيير القيادات في الحشد والقوات المسلحة والاتيان بشخصيات تابعه له وللأمريكان للهيمنة والسيطرة الكاملة على الملف الأمني.

وقال العكيلي في تصريح، ان "أسلوب رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في الجانب الأمني هو العمل على تغيير القيادات العسكرية بما فيها الحشد الشعبي وذلك من خلال املاءات أمريكية “, مبينا ان "الزيارة تمثل صورة اطمئنان الا انها في الحقيقة لن تدوم".

وأضاف، ان "الكاظمي وبتوجيه امريكي يعمل على الهيمنة والسيطرة الكاملة على الملف الأمني من خلال ابعاد القيادات المهمة والمؤثرة والاتيان بشخصيات تابعه له وللأمريكان للهيمنة والسيطرة الكاملة على الملف الأمني لسببين رئيسيين الأول حل الحشد الشعبي او دمجه بالقوات المسلحة والثاني تمييع قرار البرلمان بسحب القوات الأجنبية بما فيها القوات الامريكية او تأجيله الى امد بعيد".

وكان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي قد اجرى زيارة إلى مقر هيئة الحشد الشعبي، والتقى برئيسها فالح الفياض.

تحرير: فاطمة صالح

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات