الأثنين 02 شباط , 2016

الخيكاني: تعظيم الموارد الذاتية هو الضامن الوحيد لتجاوز ضعف الموازنة المخصّصة للوزارة

عقد وزير الإعمار والإسكان والبلديات العامة طارق الخيكاني اجتماعا لمناقشة الموازنة المخصّصة من وزارة المالية لسنة 2016 والتعليمات الخاصة بضغط النفقات بالتزامن مع حالة التقشّف العامة التي يمر بها البلد.

وأكد الخيكاني أثناء الإجتماع على "إن تعظيم الموارد الذاتية هو الضامن الوحيد لتجاوز قلة التخصيصات المرصودة للوزارة ضمن الموازنة العامة للدولة لعام 2016 ", مضيفاً "إن تفعيل الجباية وجرد الأراضي لإعلانها كفرص إستثمارية في الدوائر البلدية سيُسهم في توفير السيولة اللازمة لتجاوز ضعف الموازنة". وأشار الى "أهمية تشغيل جميع محطات الوزن على طرق المرور السريع للحفاظ على سلامة الطرق وتقليل كلف مشاريع صيانتها وتوفير مورد ثابت للوزارة عبر الرسوم والغرامات التي تُفرض على المركبات الطويلة والشاحنات التي تسلك تلك الطرق".

وحث الخيكاني "الشركات التنفيذية التابعة للوزارة على الدخول في مشاريع جديدة وإنجاز ما يمكن إنجازه من المشاريع السابقة لاسيما بعد إستحصال موافقة الحكومة مؤخراً على إسقاط الديون السابقة المترتّبة بذمة هذه الشركات وتوفير الرواتب على شكل منح, كما إن تفعيل وتطوير المعامل الإنشائية التابعة لها ستكون مصدراً آخر من مصادر الدخل" مشدّداً على "إن الوزارة لن تسمح بوجود أي شركة خاسرة بعد اليوم".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات