شبكة النبأ المعلوماتية

فيسبوك تدفع 52 مليون دولار كتعويضات

twitter sharefacebook shareالخميس 14 آيار , 2020147

وافقت شركة فيسبوك على الدفع لمنسقي المحتوى الحاليين والسابقين في الولايات المتحدة على الأقل 1000 دولار لكل منهم كجزء من تسوية بقيمة 52 مليون دولار، وفقًا لتقرير The Vergeحيث سيتلقى 11،250 مشرفًا، مقيمون في الولايات المتحدة، الدفعات كتعويض عن مشكلات الصحة العقلية التي ربما يكونوا قد أصيبوا بها أثناء تقييم المواد التي يحتمل أن تكون ضارة على المنصة.

وبحسب التقرير، فإذا تم تشخيص المشرفين باضطراب ما بعد الصدمة، أو حالات الصحة العقلية ذات الصلة، فسيكونوا مؤهلين للحصول على مزيد من التعويض بموجب بنود الاتفاقية الأولية، واعتمادًا على تشخيصهم، والقدرة على إظهار أدلة على الإصابات التي لحقت بهم نتيجة لعملهم والعدد الإجمالي للمدعين، قد يتم منح مشرف ما يصل إلى 50000 دولار كتعويض.

وكجزء من التسوية، سيجري فيس بوك تغييرات على برنامج إدارة المحتوى الخاص به، وسيتم كتم الصوت افتراضيًا، وسيتم عرض مقاطع الفيديو (التي غالبًا ما تتضمن لقطات عنيفة أو مروعة بطريقة أخرى) بالأسود والأبيض، كما سيتم تطبيق هذه التغييرات على جميع المشرفين بحلول عام 2021، فيما سيتمكن المشرفين من الوصول إلى أخصائي الصحة العقلية المرخصين والمستشارين وجلسات العلاج الجماعي الشهرية.

 وسيطلب فيس بوك أيضًا من الشركات التي توظف مشرفين على المحتوى تقديم تفاصيل حول الدعم النفسي في كل محطة عمل ورصد "المرونة العاطفية" أثناء عملية التوظيف، وسيحتاجوا أيضًا إلى إخبار المشرفين بكيفية الإبلاغ عن انتهاكات سياسات فيس بوك من خلال مكان عملهم.

وتغطي التسوية مشرفي المحتوى في كاليفورنيا وأريزونا وتكساس وفلوريدا الذين عملوا في فيس بوك من 2015 حتى الآن، ويمكن للمشاركين في الدعوى الجماعية مراجعة التسوية وطلب التغييرات قبل أن يوقع القاضي عليها.

 وتنبع هذه الدعوى الجماعية من دعوى رفعتها وسيطة المحتوى السابقة سيلينا سكولا في 2018، وادعت أنها عانت من اضطراب ما بعد الصدمة بعد تسعة أشهر في العمل، وزعمت الدعوى أن الشركة "تجاهلت واجبها" في حماية الوسطاء الذين يعانون من صدمة نفسية بعد عرض المواد المتطرفة كجزء من عملهم.

 وقد رفع مشرفو المحتوى في أوروبا دعاوى قضائية مماثلة ضد فيس بوك، في العام الماضي، أعلنت الشركة عن زيادات في الأجور لمنسقي المحتوى، بعد تقارير تفيد بأنهم لم يتلقوا تعويضًا جيدًا عن العمل الصعب والشكر.

 وأبلغ فيس بوك موقع إنجادجيت في بيان: "نحن ممتنون للأشخاص الذين يقومون بهذا العمل المهم لجعل فيس بوك بيئة آمنة للجميع"، وأضاف "نحن ملتزمون بتقديم دعم إضافي لهم من خلال هذه التسوية وفي المستقبل".

 فيما قال ستيف ويليامز، المحامي الذي يمثل المدعين، لـ The Verge: "نحن سعداء للغاية لأن فيس بوك عمل معنا لإنشاء برنامج غير مسبوق لمساعدة الأشخاص في أداء عمل لم يكن من الممكن تصوره حتى قبل بضع سنوات"، "إن الضرر الذي يمكن أن يعاني من هذا العمل حقيقي وشديد.".

وكالات

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات