عاجل
شبكة النبأ المعلوماتية

القضاء يروي قصة جريمة قتل مروعة في مجمع بسماية

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 05 آيار , 2020191

أستدرج القاتل المجنى عليه المالك لمكتب لبيع الفواكه والخضر في علوة جميلة بحجة "عوزه المادي"، لجلبه الى شقة في مجمع بسماية لينفذ جريمته المروعة، بتقطيعه الى أجزاء.

وذكر مجلس القضاء الأعلى في بيان، أن "القاضي المختص أكد ان المتهم اعترف بارتباطه بصداقة مع المجنى عليه حيث كان يعمل في بداية الامر حمّال في علوة جميلة وبعدها اصبح سائق تكسي مبينا أن المجنى عليه كان يقوم باستئجاره بين فترة واخرى".

وفي افادته ذكر المتهم "انه كان محتاجاً للاموال لغرض تسديد اقساط شقته في مجمع بسماية السكني مخترعاً ذريعة كذب بها على المجنى عليه بوجود سلفة مالية تقضي بدفعه مبلغ مليون وخمسمائة الف دينار شهرياً لغرض الاشتراك بها. ليصبح المبلغ المتراكم بذمته خمسة عشر مليون دينار دفعه له المجنى عليه وفقاً لتلك الذريعة"، وفقا لمجلس القضاء".

واضاف، "أن المتهم اعترف بقيامه بقتل المجنى عليه في شقته الكائنة بمجمع بسمايا السكني بعد ان استدرجه اليها ومن ثم طعنه بسكين فارق على أثرها الحياة ليقوم بتقطيع جثته الى نصفين ورميها في منطقة النهروان".

هذا وقد صدقت محكمة تحقيق الرصافة اقوال متهم قام بقتل عبر طعنه بسكين داخل شقة في مجمع بسماية السكني.

وأوضح القاضي المختص، أن "عملية القاء القبض على المتهم تمت من قبل مديرية مكافحة اجرام بغداد. مضيفاً أن المتهم تم توقيفه وفق المادة 406 /1/ أ من قانون العقوبات".

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات