شبكة النبأ المعلوماتية

الجمعيات الفلاحية في كربلاء تحذر من عمليات ابتزاز للمزارعين أثناء تسويق محصول الحنطة

twitter sharefacebook shareالأثنين 04 آيار , 2020

أكدت الجمعيات الفلاحية في كربلاء، إن استلام محصول الحنطة في منافذ التسويق يجب ان يكون وفق الضوابط المعتمدة لتلافي عمليات فساد أو ابتزاز للمزارعين من قبل تجار متنفذين.

وذكر رئيس الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية في كربلاء وليد حمد الكريطي، في بيان، "تم تسويق أكثر من (4 آلاف طن) من محصول الحنطة في عموم محافظة كربلاء مع استمرار عمليات الحصاد والتسويق التي تجري بانسيابية عالية ووفق مواعد وأوقات محددة".

وأكد الكريطي على أن "يكون الاستلام وفق الضوابط المعتمدة لتلافي حدوث أي تأخير في استلام المحصول من الفلاحين وعدم حدوث تكدس أو أي عملية فساد أو ابتزاز للمزارعين من قبل تجار متنفذين".

وأشار إلى، إننا "نأمل في الأيام القادمة أن يتم الإسراع بإكمال الموقع البديل عن (السايلو) الحالي الذي من المزمع إنشاؤه في منطقة (الاخيضر) التابعة لقضاء عين التمر ليسهل على المسوقين عناء الطريق والاختصار على الموقع البديل وبالتالي يخفف الضغط الحاصل حالياً في هذا الموقع".

كما طالب الكريطي، الحكومة المركزية بدعمها للفلاحين والمزارعين من خلال دعم أسعار (المرشات المحورية) لديمومة الزراعة"، لافتا "ليس فقط لمحصول (الحنطة) وإنما هنالك أراضي واسعة ممكن زراعتها بمحاصيل أخرى ومن شأنها تسد حاجة السوق المحلية والاستغناء عن المحاصيل المستوردة".

وأضاف رئيس الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية، "كذلك دعم المزارعين بالأسمدة الرصينة والمبيدات ذات المناشئ العالمية وكذلك دعمهم بالوقود".

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات