شبكة النبأ المعلوماتية

الوكالة الدولية للطاقة: لكورونا تأثير على أسواق النفط

twitter sharefacebook shareالسبت 02 آيار , 2020

إخلاص داود

تسببت جائحة كورونا بإنكماش وركود أكبر الاقتصاديات العالمية  جراء  إجراءات الإغلاق  الاقتصادي في أغلب دول العالم لاحتواء الجائحة ، ووفقاً لبيانات تقرير نشرته الوكالة الدولية للطاقة إن كل شهر يمر مع استمرار إجراءات الإغلاق الاقتصادي  يتراجع الطلب السنوي على الطاقة بنسبة 1.5%. ومن المحتمل يتراجع الطلب على الطاقة بنسبة 6%  خلال هذا العام.

وبحسب التقرير،  من المتوقع ونظراً لانخفاض استخدام الفحم والنفط بشكل أساسي،  تنخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية بنسبة 8٪ تقريباً في العام 2020، لتصل إلى أدنى مستوى لها منذ العام 2010. وسيكون هذا أكبر انخفاض في الانبعاثات المسجلة على الإطلاق، وأكبر بنحو 6 مرات من الانخفاض القياسي السابق الذي بلغ 400 مليون طن في العام 2009 نتيجة الأزمة المالية العالمية.

في الوقت نفسه، فإن تراجع الطلب على الطاقة في الدول الأغنى سيكون أكبر، حيث سيتراجع في الولايات المتحدة بنسبة 9% وفي الاتحاد الأوروبي بنسبة 11% خلال العام الحالي.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية تراجع الطلب العالمي على النفط بمقدار 9 ملايين برميل يوميا بما يعادل نحو 9% مقارنة بالعام الماضي ليصل إلى أقل مستوياته منذ 2012. وبحسب تقرير الوكالة، فإن نيسان / أبريل الحالي شهد تراجع استهلاك الوقود بمقدار الثلث تقريبا ليصل إلى أقل مستوى له منذ 199.

وذكر تقرير وكالة بلومبرغ للأنباء  في وقت سابق، إن الصين تحاول الإستفادة من انخفاض أسعار النفط بسبب فيروس كورونا لـملء خزاناتها الاحتياطية بالنفط الرخيص.

وقالت شركة البترول الوطنية الصينية المملوكة للدولة على موقعها على الإنترنت، إن الحكومة تعتزم زيادة قدرة إحتياطياتها النفطية الاستراتيجية إلى 503 مليون برميل بنهاية هذا العام، وهو مؤشر على الكمية القصوى التي يمكن للحكومة تخزينها.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات