شبكة النبأ المعلوماتية

كربلاء تنجح بإستخدام بلازما الدم في علاج المصابين بكورونا

twitter sharefacebook shareالخميس 30 نيسان , 2020

أعلنت دائرة صحة كربلاء، يوم الخميس، عن نجاح علاج حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد عبر بلازما الدم من حالة سابقة تماثلت للشفاء.

وقال مدير قسم الأمور الفنية بالدائرة عدي السلامي، في بيان صحفي، إن دائرة الصحة استخدمت مؤخرا بلازما الدم"، أو "بلازما النقاهة"، لعلاج أحد مرضى فيروس كورونا، بعمر (75) عاماً وكانت حالته حرجة جدا، مما يمهد الطريق لعلاج مرضى أخرين من ذوي الحالات الحرجة للمصابين بالفيروس نفسه، وذلك بعد ثبوت الكفاءة السريرية لهذا العلاج.

وأضاف، إن "الدائرة إستندت في خطوتها هذه إلى النتائج العلمية التي أكدت إحتواء بلازما الدم لدى المتعافين من الفيروس على عدد كبير من الأجسام المناعية التي تسهم في دعم وتعزيز القوة المناعية للمريض الذي يعاني من مضاعفات الإصابة بفيروس كوفيد-19".

ووفقا للسلامي، "وضع بروتوكول استخدام علاج بلازما الدم وفقا للمعايير العالمية، مشيرا أنه تم "وضع شروط التبرع بالبلازما وتحديد المرضى الذين سوف يتلقون هذا النوع من العلاج".

وأكد، أن "إستخدام بلازما الدم في العلاج ساهم كثيرا في تعجيل شفاء المريض، وساعد كثيرا في إنخفاض عدد الأيام التي قضاها في المستشفى".

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات