شبكة النبأ المعلوماتية

بعد إرسالها أطباء الى المناطق الكردية في سوريا.. حكومة كردستان تتبرع بمختبرين للكشف عن كورونا لقسد

twitter sharefacebook shareالخميس 23 نيسان , 2020129

أرسلت حكومة إقليم كردستان العراق اليوم الخميس، مختبرين حديثين لإجراء فحوصات الكشف عن فيروس كورونا، إلى مناطق الإدارة الذاتية في سوريا، لتسليمها إلى "قوات سوريا الديمقراطية" هناك.

وذكرت مصادر إعلامية، أن القرار صدر عن رئيس الإقليم نيجرفان بارزاني، حيث من المقرر وصول المختبرين، وحضور ممثل عن "قسد" مصطفى بالي والرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية، لاستقبال الوفد الكردي العراقي وتسلم المختبرين.

ووصل فريقان طبيان من إقليم كردستان العراق إلى مناطق الإدارة الذاتية في سوريا مطلع أبريل الجاري، لتدريب 26 من الكوادر الطبية، كم تم إرسال مختبرين لفحص حالات الاشتباه بالإصابة بفيروس كورونا، فيما أكدت مصادر إعلامية، أنه "تم وضع المختبرين الأوليين في مدينة القامشلي".

وتأتي المبادرة عقب مناشدة القائد العام لـ"قسد" مظلوم عبدي، مساعدة الشعب الكردي في سوريا، بسبب عدم توفر المختبرات والمواد اللازمة لإجراء اختبارات لسكان القرى وللأشخاص الذين تم إيداعهم في الحجر الصحي.

وأعلنت الإدارة الذاتية في سوريا، عن وفاة رجل (53 عاما) في المستشفى الوطني بالقامشلي الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية، بفيروس كورونا المستجد، فيما نفت عائلة المتوفى تأكيد إصابته بفيروس كورونا.

وتشهد محافظات أربيل والسليمانية ارتفاعا بالاصابات وحصل الإقليم على مساعات طبية من الصين لايقاف انتشار الفيروس القاتل.

المصدر: شبكة "رووداو" الكردية

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات