شبكة النبأ المعلوماتية

أميرة سعودية تتوسل الأسرة الحاكمة إطلاق سراحها وتصفه بالتعسفي

twitter sharefacebook shareالجمعة 17 نيسان , 2020

ناشدت أميرة سعودية، الملك سلمان بن عبد العزيز وولي العهد محمد بن سلمان، بإطلاق سراحها، فيما وصفت سجنها بالتعسفي، وفق وكالة الاناضول.

وقالت الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود على تويتر، "أنا ألتمس من عمي الملك سلمان وابن عمي ولي العهد محمد بن سلمان مراجعة قضيتي والإفراج عني لأنني لم أرتكب خطأ".

قالت بسمة، إنها تسجن "تعسفاً" في سجن الحائر "بدون تهمة، أو بأي تهمة موجه ضدها".

"لقد تم اختطافي دون تفسير مع إحدى بناتي، وألقيت في السجن"، تقول، وتؤكد الأميرة، 55 سنة، أن صحتها تتدهور مما قد يؤدي إلى وفاتها، ولم تتلق أي علاج طبي. تقول بسمة، إن "حالتي الصحية الحالية حرجة للغاية".

كما قالت، إن "الرسائل المكتوبة من السجن إلى المحكمة الملكية ذهبت دون إجابة وأوصت بعدد من السياسيين الأمريكيين، بما في ذلك الرئيس دونالد ترامب ، وجماعات حقوق الإنسان ، منظمة العفو الدولية، وهيومان رايتس ووتش والعديد من المنظمات الإعلامية والصحفيين".

ويأتي هذا النداء بعد شهر تقريبا من نشر مقالا في ميدل إيست آي ومقرها لندن عن انه اعتقل ولي العهد محمد بن سلمان عددًا من الأمراء من العائلة الملكية في 6 مارس في خطوة لتولي العرش قبل قمة مجموعة العشرين القادمة في نوفمبر في الرياض.

على الرغم من عدم وجود بيان رسمي بشأن العدد الذي تم اعتقاله، قال كبار أفراد العائلة المالكة أنه تم اعتقال 20 عضوا على الأقل.

تحرير: عامر ياسين

ميدل إيست آي

الاناضول

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات