شبكة النبأ المعلوماتية

بعيدا عن الفقر قريبا من كورونا.. الجرائم الجنسية ترتفع بين الاقارب

twitter sharefacebook shareالأثنين 13 نيسان , 2020174

أفادت تقارير صحفية حول العالم، بأرتفاع حالات العنف الجنسي في ظل حظر التجول المفروض في معظم البلدان التي ابتليت بفيروس كورونا المستجد.

وتشير التقارير إلى، أنه "لا بد أن تكون هناك العديد من التحديات المصاحبة لكوفيد 19، وهو مرض فيروس تاجي يستمر في إرباك بعض أعظم العقول في العالم".

ومن اللافت بالتقرير، تسليطه الضوء على القارة السمراء وتحديدا كينيا التي ماتزال تعاني كنظيراتها الافريقيات من الاوبئة المتوطنة فيها، ناهيك عن الامراض النفسية والعقد الناتجة عن الفقر، في وقت تطالب المجتمع الدولي بتزويدها بالمعدات الطبية والادوية، ليأتي كورونا هو الاخر ليزيد من الطين بله.

ونبه إلى، "لكن مع تركيز كينيا وبقية العالم على التحديات الملحة، مثل النقص في المواد الطبية الأساسية مثل أقنعة الوجه والمطهرات في وجه مرض ينتشر مثل حرائق الغابات، كان هناك شيء شرير يحدث وراءه أبواب مغلقة".

وذكر التقرير، إن "الأشخاص الذين ينبغي عليهم حماية الأطفال والطمأنينة الذين تم إعادتهم إلى وطنهم عندما أغلقت الحكومة المدارس كانوا يهاجمونها".

قبل أسبوع ، أصدر المجلس الوطني لإقامة العدل بيانًا قال فيه، إن "الجرائم الجنسية ارتفعت بشكل ملحوظ في الأسبوعين التاليين لإعلان الحكومة عن حظر التجول من الساعة 7 مساءً حتى 5 صباحًا"، بحسب التقرير، في الواقع، شكلت القضايا 35.8 في المائة من المسائل الجنائية المبلغ عنها خلال هذه المدة.

واكد، أنه "كان هناك ارتفاع كبير في الجرائم الجنسية في أجزاء كثيرة من البلاد في الأسبوعين الماضيين".

وقال ديفيد ماراغا رئيس المحكمة العليا في بعض الحالات، إن "الجناة هم أقارب أو أوصياء أو أشخاص يعيشون مع الضحايا".

تحرير: عامر ياسين

كارولين نجونج

ترجمة وكالة النبا

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات