شبكة النبأ المعلوماتية

صواريخ البصرة.. النفط تدين والقوات الامنية تلاحق المطلقين وايني تطمأن

twitter sharefacebook shareالأثنين 06 نيسان , 2020

تعرض موقع شركة هاليبرتون النفطية الامريكية في محافظة البصرة جنوبي العراق الى قصف صاروخي، بقرابة 4 – 5 صواريخ استهدفت مقر الشركة في البرجسية مما اسفر عن الحاق اضرار مادية طفيفة.

مجموعة ايني الايطالية للنفط والغاز قالت، اليوم الاثنين، إن الصواريخ التي سقطت في جنوبي العراق كانت بعيدة نسبيا عن حقل الزبير الذي تعمل فيه، فيما اشارت الى ان العمليات في الموقع مستمرة.

وقالت المتحدثة باسم إيني، ان "جميع العاملين في الحقل بخير والإنتاج لم يتأثر"، مشيرة الى ان "الحادث كان بعيدا نسبيا عن موقعنا".

من جهتها علقت وزارة النفط العراقية على الهجوم بالقول، إنه في تمام الساعة الـ3:30 فجر اليوم الاثنين سمع دوي إطلاق 4 صواريخ كاتيوشا مجهولة المصدر على محيط بعض المواقع النفطية في محافظة البصرة، أعقبها إطلاق صاروخٍ خامسٍ في الساعة السابعة صباحاً.

وأضافت، سقط إحداها بالقرب من المركز الصحي في مدينة الطاقة التي تضم المواقع الإدارية للشركات الوطنية والأجنبية والأبنية الخاصة بسكن العاملين، في حين سقط الآخر بالقرب من محيط حقل الزبير النفطي، أما الصواريخ الثلاثة المتبقية فقد سقطت بعيداً في منطقةٍ غير مأهولة.

وأكدت وزارة النفط، بأن الحادث لم يسفر عن خسائر ماديةٍ أو بشرية، مبينة أن هذا الفعل الإجرامي ما هو إلا استهداف واضح لأرواح العاملين في القطاع النفطي، ويعكس في الوقت عينه المحاولات اليائسة لتعطيل العمليات النفطية التي تمثل عصب الاقتصاد الوطني.

وأدانت الوزارة، بحسب البيان، هذه الأفعال الإجرامية التي لا ترى فيها أي مبرر خصوصاً في هذا الظرف العصيب الذي تواجهه البشرية جمعاء؛ والمتمثل بتفشي وباء فيروس كورونا وآثارهِ الوخيمة على الاقتصاد العالمي، ومنها تدني أسعار النفط وما تمثله من تهديد للاقتصاد الوطني ولحياة العراقيين.

وطالبت وزارة النفط، الأجهزة الأمنية كافة بحث الخُطى من أجل الكشف عن الجناة وتقديمهم إلى القضاء كي ينالوا جزاءهم العادل.

وشددت، على أن هذه الاعتداءات الإجرامية لن تقف حائلاً أمام إصرار العاملين في القطاع النفطي الذين يواصلون الليل بالنهار من أجل إدامة الإنتاج للحفاظ على ديمومة الصادرات النفطية، بالإضافة إلى تنفيذ خطط الوزارة الرامية إلى استثمار الثروة الوطنية بالصورة الأمثل.

فيما أكدت خلية الاعلام الأمني ان القوات الأمنية في محافظة البصرة تلاحق عناصر خارجة عن القانون أقدمت على إطلاق ثلاثة صواريخ نوع كاتيوشا سقطت بالقرب من موقع شركة هالبرتون النفطية في منطقة البرجسية دون ان تتسبب بأي خسائر تذكر.

الخلية قالت ان القوات الامنية تمكنت من العثور على منصة إطلاق الصواريخ في طريق الزبير - الشعيبة وبداخلها ١١ صاروخاً لم تطلق وقد جرى ابطالها وتفكيكها.

هذا وتعرضت المنشآت النفطية في محافظة البصرة صباح اليوم الى قصف صاروخي مجهول بثلاثة صواريخ كاتيوشا دون معرفة الدوافع والاهداف التي تسعى من خلالها الجهات المتورطة بالقصف.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات