عاجل
شبكة النبأ المعلوماتية

خلية الأزمة الوزارية: سيطرنا على الوباء

twitter sharefacebook shareالسبت 04 نيسان , 2020

‌ذكرت خلية الأزمة أنَّ العراق سيصنف من ضمن الدول المسيطرة على وباء كورونا المنتشر في كثيرٍ من دول العالم، مجددة تأكيدها أنَّ تمديد حظر التجوال مرهونٌ بالمؤشرات العامة للبلد وهل هنالك إصابات أخرى أم لا.

وقال عضو خلية الأزمة جاسم الفلاحي في تصريح لـصحيفة الصباح الرسمية: إنَّ "العراق صنف من ضمن الدول المسيطرة على الوباء، وهناك تقييمٌ سيصدر اليوم من منظمة الصحة العالميَّة بهذا الخصوص لتقييم الأوضاع في جميع دول العالم".

وأكد أنَّ "اللجنة ما زالت مستمرة في اجتماعاتها لتقييم حظر التجوال والخارطة الوبائيَّة"، مشيراً الى أنه "متى ما كانت هناك مؤشرات تدلُّ على أنَّ هناك تحسناً كبيراً في هذا الجانب، ستعملُ اللجنة في هذا الاتجاه"، معرباً عن تفاؤله بـ "الأوضاع التي تسير نحو الأحسن".

ولفت الفلاحي، الى أنَّ  وزارة الصحة، انتقلت مؤخراً من مرحلة الدفاع الى الهجوم بالمسح الميداني في بغداد وجميع المحافظات ضمن خطتها لمكافحة فيروس كورونا، مع التركيز على المناطق المكتظة بالسكان".

وأوضح أنَّ "الوزارة أجرت الفحص لـ100 عينة في منطقة الزعفرانيَّة بجانب الرصافة، خلال يومٍ واحد، بهدف تشخيص حالات الإصابة"، مضيفاً أنَّ "عمل الوزارة يستندُ الى التعليمات واللوائح الصحيَّة الصادرة من منظمة الصحة العالميَّة".

وأكد الفلاحي أنَّ "وصول العراق الى أرقامٍ مطمئنة بحجم الإصابات جاء نتيجة لجهودٍ مضنية تبذلها الدوائر الصحيَّة"، مؤكداً أنَّ "الوزارة لديها إمكانات وتجارب كثيرة في إدارة الأزمات، وستتمكن من النجاح في القضاء على الفيروس".

ودعا عضو خلية الأزمة، المواطنين كافة لإبداء التعاون مع الملاكات الصحيَّة لإنجاح عملية المسح الوبائي، والتي تعدُّ بمثابة الهجوم المعاكس من أجل إيجاد الحالات الغاطسة، التي تدلُّ على تعافي النظام الصحي والإجراءات المهمة في انحسار كورونا، بحسب تقييم منظمة الصحة العالميَّة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات