شبكة النبأ المعلوماتية

العراق يشهد زيادة انتاج النفط في نيسان بالرغم من فيروس كورونا

twitter sharefacebook shareالأربعاء 01 نيسان , 2020

خالد الأنصاري

يخطط العراق لزيادة الإنتاج بنحو 200 ألف برميل يومياً ليصل إلى 4.8 مليون برميل يومياً بمتوسط إنتاج، بحسب مصدر مطلع.

وستنضم العراق إلى السعودية وروسيا ودول أخرى في إضافة المزيد من البراميل إلى سوق مغمورة وسط حرب أسعار - حتى في الوقت الذي يقلل فيه فيروس كورونا الطلب العالمي.

وقال المصدر إن العراق سيشحن 3.6 مليون برميل يوميا في أبريل، باستخدام خطوط الأنابيب الخاصة به بأقصى طاقة تصديرية، وبالمقارنة بلغ متوسط صادرات العراق لشهر مارس 3.4 مليون حتى الأحد.

وأضاف إن البلاد لا ترى أي قيود على شحناتها لشهر أبريل لكنها قد تواجه مشكلات إذا استمر الوباء وإذا امتلأت خزانات العملاء.

وفشلت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) في وقت سابق من مارس في إقناع روسيا بالانضمام إليها في إجراء تخفيضات أكبر في الإنتاج، ما أدى الى انهيار الائتلاف، المعروف باسم أوبك +، إلى حرب أسعار النفط، ويستعد العديد من المنتجين لإطلاق سيل من الإمدادات الجديدة بمجرد انتهاء اتفاقية التخفيضات في نهاية الشهر.

ولم تتأثر الحصص النسبية لمبيعات العراق لآسيا وأوروبا والولايات المتحدة بفيروس كورونا، ولا تزال آسيا أكبر سوق إقليمي للعراق، فيما الصين أكبر مشتر لها، حيث تستورد ما بين 800 ألف إلى 900 ألف برميل يوميا في صادرات مارس.

وقال المصدر إن بعض المصافي في الصين تزيد من معالجتها حيث تبدأ الحياة في العودة إلى طبيعتها في بعض المدن هناك.

وقال إن العراق حتى الآن لا يخطط لملء خزانات التخزين في المركز التجاري الإقليمي في الفجيرة في الإمارات.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات