شبكة النبأ المعلوماتية

طبيب يلقي خطبة الجمعة في أحد مساجد فلسطين

twitter sharefacebook shareالجمعة 13 آذار , 2020

في حادثة غير مسبوقة، خرجت خطبة الجمعة في أحد مساجد محافظة طولكرم (شمال الضفة الغربية)، عن شكلها التقليدي، بعد إدائها من قبل طبيب مختص في الأمراض الباطنية، مرتديا ملابس الأطباء البيضاء، لتوعية المصلين بشأن فيروس كورونا.

واعتلى الطبيب بكر قندوس، منبر "المسجد القديم" وسط طولكرم، مرتديا لباس الطب الأبيض.

وتحدث قندوس، خلال خطبته عن "نشأة فيروس كورونا وأسباب انتشاره".

كما تطرق إلى معالم المنهج الطبي السليم في مواجهة هذا الوباء، ومنهج الشريعة الإسلامية في معالجة الأمراض والأسقام في القرآن الكريم والسنة النبوية.

وقال قندوس، وهو مختص في الأمراض الباطنية، إن "أفضل وسيلة للعلاج هي الوقاية".

ووجه النصيحة للمصلين "بالبقاء في البيت وعدم الخروج إلا للضرورة، والبعد عن التجمعات".

كما حث على "غسل اليدين بالماء والصابون وبالمعقمات عند الضرورة، والابتعاد عن التدخين والأرجيلة، والحرص على التغذية المتكاملة".

وأوصى الطبيب "بتنظيف جميع الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر في مكان العمل ومقابض الأبواب، وأية مرافق عامة".

ونصح كل من يشعر بأية أعراض التوجه للفحص، وإذا لزمت حالته خضوعه للحجر، التقيّد التام بذلك.

والجمعة، أعلنت الحكومة الفلسطينية، تسجيل 4 إصابات جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي المصابين إلى 35.

وسجلت السلطة الفلسطينية أولى الإصابات بفيروس كورونا في 5 آذار/مارس الجاري، في مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية، بعد اختلاط فلسطينيين بسياح يونانيين، تبين إصابة بعضهم، بعد عودتهم إلى بلدهم.

المصدر: عربي 21

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات