شبكة النبأ المعلوماتية

ذنائب نهر الوند في كربلاء تجف والمزروعات تموت والفلاحين يناشدون الحكومة

twitter sharefacebook shareالجمعة 13 آذار , 2020

طالب فلاحي ومزارعي ذنائب نهر (الوند) الذي يمر عبر بساتينهم ومزارعهم الزراعية في منطقة (الوند) التابعة لقضاء الحسينية (20كم) شمال كربلاء بضرورة إيصال مياه السقي لري مزروعاتهم التي تتعرض حالياً الى جفاف شبة تام أدى إلى تيبس معظم الأشجار إضافة إلى موت اغلب الفواكه والخضراوات التي تزرع في المنطقة المذكورة.

ونقل عضو الاتحاد الفرعي للجمعيات الفلاحية لقضاء المركز جواد كاظم الغانمي معاناة فلاحي المنطقة، قائلا: "نناشد مديرية الموارد المائية في كربلاء بالإسراع في إيصال المياه إلى البساتين والمزارع التي باتت أن تصبح أراضي جرداء بسبب الشحة المائية الحادة".

وأضاف الغانمي، "لدينا مساحات زراعية واسعة تزرع بمحاصيل إستراتيجية مهمة منها (الحنطة والشعير) في أذناب نهر (الوند) ويكون الاعتماد فيها على مياه (المبازل) التي لا تجدي نفعاً من ري المحاصيل الزراعية".

وأشار عضو الاتحاد الفرعي للجمعيات الفلاحية إلى، أنه "يجب على مديرية الموارد المائية في المحافظة أن تقوم بتوزيع الحصص المائية بالتساوي بين الفلاحين والمزارعين من خلال تطبيق نظام (المراشنة) بصورة منتظمة دون حرمان ذنائب الأنهار لضمان التوزيع العادل للمياه وبالتالي ديمومة العملية الزراعية".

ويزرع فلاحوا منطقة الوند مئات الدونمات من محصولي الحنطة والشعير إضافة إلى المحاصيل الحقلية الأخرى.

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات