شبكة النبأ المعلوماتية

هروب متبادل.. الإيطاليون يهربون الى إفريقيا رغم قوارب الموت اللاجئة من القارة السمراء

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 10 آذار , 2020

مع إنتشار فيروس كورونا في أوروبا، تعد إفريقيا الوجهة الافتراضية للأشخاص المرعوبين، نظرًا لكونها القارة الأقل تأثراً بالوباء، فإن العديد من الأوروبيين، وخاصة الإيطاليين الفارين من الفيروس في بلدهم، يذهبون إلى هناك تحت ستار السياحة.

ووفقًا لمصدر من 237online.com في إيطاليا، فإن هناك أكثر من مئة عائلة مستعدة للقيام بالرحلة إلى إفريقيا، مشيرة إلى السياحة كدافع، لذلك يبحثون فقط عن مكان للهروب من فيروس كورونا.

يذكر أن إيطاليا سجلت حتى الآن 233 حالة وفاة وحوالي 6000 إصابة، وأصدر رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، مرسومًا يوم الأحد 8 مارس بالحجر الصحي لعدة مناطق في شمال البلاد حتى 3 أبريل. وهذا المرسوم هو سجن حقيقي للمناطق الشمالية، لومباردي (المنطقة الأكثر تضرراً) ولكن أيضًا مناطق بيدمونت أو إميليا رومانيا أو فينيتو. وفي المجموع، هناك 11 مقاطعة من أصل 15 سيفرض عليها الحجر حتى 3 أبريل على الأقل، أي ربع السكان الإيطاليين.

واتخذت العديد من الدول الأفريقية خطوات لحماية نفسها من وباء فيروس كورونا. اذ تم تشديد الرقابة في المطارات، وحظر العديد من رؤساء الدول وزراءهم من السفر حتى إشعار آخر.

في تويتر بعثت سيدة إيطالية نصيحة مؤثرة إلى العالم، تقول فيها: "رجاءًا يا أصدقائي، نحن في شمال إيطاليا إرتكبنا خطأً كبيرًا لأن الجميع كان يقول إن كورونا مجرد إنفلونزا ويخرجون من المنازل وكأن شيئًا لم يحدث، والآن وحدات العناية المركزة لدينا أصبحت تنهار وأجدادنا وأباؤنا يموتون كل يوم، كورونا ليست إنفلونزا".

ترجمة وتحرير: خالد الثرواني 

Khalidaltharwany@gmail.com

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات