شبكة النبأ المعلوماتية

خلية الأزمة تؤكد على تنفيذ القرارات السابقة بشأن مواجهة كورونا

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 10 آذار , 2020

اكدت خلية الأزمة، يوم الثلاثاء، بضرورة الالتزام بمقررات خلية الأزمة وتنفيذها لتجنيب المواطنين في عموم البلاد خطر الاصابة بهذا الفايروس.

هذا وترأس رئيس مجلس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي اجتماع خلية الأزمة.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي لرئاسة الوزراء، تلقته وكالة النبأ للأخبار نسخة منه، "عقدت خلية الأزمة المشكّلة بموجب الأمر الديواني رقم 55 لسنة 2020 اجتماعا برئاسة رئيس مجلس الوزراء المستقيل عادل عبدالمهدي، وجرى بحث شامل للإجراءات الوقائية والاحترازية والجهود التي تبذل لمواجهة فايروس كورونا ومنع تفشيه وآخر التطورات عن الاصابات وحالات الإستشفاء، وتنفيذ القرارات السابقة الصادرة عنها، والتعاون الجاري مع بقية دول العالم لتفادي هذا الخطر والاستفادة من التجارب الدولية ومواكبتها".

واكد رئيس مجلس الوزراء حسب البيان، على" ضرورة الالتزام بالقررات وتنفيذها لتجنيب المواطنين في عموم البلاد خطر الاصابة بهذا الفايروس والمضي بإتخاذ الإجراءات التي تراها الخلية ضرورية وتكثيف حملات الوعي الصحي، وتوجيه الجهات كافة بتوفير كل اسباب الدعم والمساندة لهذه الجهود وتمكين ملاكات وزارة الصحة والبيئة والفرق الصحية والجهات الساندة من أداء واجباتها وتسهيل مهمتها وفقا للقانون والمصلحة العامة".

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات