شبكة النبأ المعلوماتية

شمول أربعين ألف من الحشد الشعبي بقانون مؤسسة الشهداء

twitter sharefacebook shareالخميس 05 آذار , 2020

شملت مؤسسة الشهداء، 40 ألف مابين شهيد وجريح في الحشد الشعبي بقانونها.

وقال رئيس المؤسسة كاظم عويد في تصريح صحفي، تابعته وكالة النبأ للأخبار، إنّ "المؤسسة تسعى إلى حصول جميع ذوي الشهداء على استحقاقاتهم بموجب القوانين الخاصة بفئاتها الثلاث "ضحايا النظام المقبور أو الإرهاب والعمليات العسكرية والحشد الشعبي".

وأضاف عويد، أن"المؤسسة تعمل بموجب قوانينها النافذة وهي رقم 2 لسنة 2016 ويخص ضحايا النظام المقبور، ورقم 15 ويشمل ضحايا الإرهاب والعمليات العسكرية وجرحى الحشد الشعبي، وقانون شؤون وحماية المقابر الجماعية للنظام المقبور وإرهابيي داعش".

ولفت إلى "وجود تعديل حصل مؤخراً شمل القانون 57 لسنة 2015 وجزءاً من قانون رقم 2 لسنة 2016 لتوحيد بعض الفقرات بين القانونين، وسيتم العمل به حال الانتهاء من التعليمات"، لافتاً إلى أن “التعديلات شملت بعض إشكالات المؤسسة ،التي واجهت تنفيذ القانونين ،وبما يتعلق بحقوق ذوي الشهيد".

وأكد رئيس مؤسسة الشهداء أن"عدد المشمولين بقانون المؤسسة بفئاتهم الثلاث بلغ 730 ألفاً، بواقع 60 ألف شهيد من ضحايا النظام المقبور، و230 ألف شهيد و400 ألف جريح من ضحايا الإرهاب والعمليات العسكرية، إلى جانب ما يزيد على العشرة آلاف شهيد و30 ألف جريح من الحشد الشعبي".

تحرير: عامر ياسين 

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات