شبكة النبأ المعلوماتية

كورونا ما بين إجراءات وزارة الصحة وخوف المواطن

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 03 آذار , 2020

إخلاص داود

وجهت وزارة الصحة العراقية تحذيرات شديدة من تفشي فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد-19)، نظراً لضعف أنظمتها الصحية، وعدم توفر الوسائل اللازمة لمكافحته، أو الوقوف في وجه انتشاره، ودعت الوزارة المواطنين لتطبيق اجراءات الوقاية، والتوقف عن المشاركة في أي تجمعات.

ووجهت الوزارة بنداء للمواطنين، "بضرورة الالتزام بالتوصيات الصادرة بمنع التجمع والتجمهر لأي سبب كان ومنها المناسبات الدينية والتجمعات والتظاهرات ومناسبات الأفراح والأحزان وغيرها".

واتخذت الصحة، الاجراءات المطلوبة كافة للتعامل مع الحالات المصابة والملامسين لهم وفق اللوائح الصحية العالمية. فيما تهيب الوزارة بكافة المؤسسات والمواطنين الإلتزام بالتوجيهات التي تصدر عن خلية الازمة الوزارية ولجنة الامر الديواني رقم ٥٥ لسنة ٢٠٢٠ لمواجهة مرض فيروس كورونا المستجد كما تؤكد الوزارة على الالتزام بالتوصيات التي من شأنها منع انتقال العدوى".

وقالت وزارة الصحة، في بيان، إنه، "تم تشخيص 5 حالاتٍ جديدة مؤكدة بفيروس كورونا ، 3 منها في بغداد وحالة في ميسان، واخرى في النجف، وأوضحت، أن المصابين "يتلقون حاليا الرعاية الصحية المطلوبة".

ويرتفع بذلك عدد الإصابات في العراق إلى 26 منذ ظهور أول حالة في 24 شباط/فبراير الماضي، غالبيتهم عائدون من إيران.

وقال المتحدث الرسمي للوزارة الدكتور سيف البدر في بيان صحفي، إن "وزارة الصحة والبيئة اكتشاف حالات جديدة، بينها حالتين مؤكدتين بفيروس كورونا المستجد في بغداد، وكلاهما كانا في إيران وعادا مؤخرا للبلاد".

وأضاف، "تمت متابعة المصابَين من قبل ملاكات وزارة الصحة وأُخذت لهما العيّنات المطلوبة لإجراء الفحوصات المختبرية وتبيّن أن نتيجة الفحوصات موجبة وهما حالياً راقدَين في مؤسسات وزارة الصحة والبيئة الخاصة لمتابعة وضعهما الصحي".

وقررت الحكومة العراقية يوم الأربعاء الماضي، تعطيل الدوام الرسمي في جميع المدراس والجامعات والمؤسسات التربوية لمدة عشرة أيام تحسبا من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأظهرت وثيقة صادرة عن خلية الأزمة في العراق وموقعة من قبل وزير الصحة والبيئة جعفر صادق علاوي جملة قرارات صدرت على خلفية تسجيل حالات إصابة بالفيروس في البلاد.وأعلنت وزارة الصحة، عن إطلاق وزارة المالية خمسة ملايين دولار لمواجهة فيروس كورونا المستجدّ.

وقال مدير عام دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة الدكتور رياض عبد الأمير في تصريح صحفي، إن "وزارة المالية أطلقت خمسة ملايين دولار لتأمين أجهزة متطورة لمواجهة فايروس كورونا".

وباشرت دوائر صحة في المحافظات منها كربلاء و بابل، بحملة موسعة لتعقيم ساحات الاعتصام والدوائر والمؤسسات في المحافظة من خلال رش مواد تعقيم خاصة لتفادي خطر الإصابة بفيروس كورونا.

وظهر فيروس كورونا في كانون الأول الماضي، في سوق بولاية ووهان (وسط)، وانتشر الفيروس منذ ذلك الحين إلى اغلب دول العالم وراح ضحيته المئات، مع انتشار متواصل في العالم العربي، على الرغم من أن العديد من الحكومات تفرض حظراً غير مسبوق على دخول القادمين من الصين.

تحرير: عامر ياسين

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات