شبكة النبأ المعلوماتية

ماذا بعد اتفاق واشنطن وطالبان؟

twitter sharefacebook shareالسبت 29 شباط , 2020

تم اليوم، اليوم السبت، عقد إتفاق بين الولايات المتحدة الأمريكية وحركة طالبان الارهابية في العاصمة القطرية الدوحة، لإنهاء أطول حرب خاضتها واشنطن في تاريخها الحديث.

في هذا السياق يقول المتخصص في شؤون الإرهاب علي الطالقاني، ان "إتفاق طالبان وواشنطن من أجل إنهاء الصراع الذي دام تسعة عشر عاما يمهد لمفاوضات بين مختلف الجهات الجهادية داخل افغانستان، والحكومة، حول مستقبل سياسي للحركة".

وأضاف "ما ماتضمنه التفاق هو انسحاب تدريجي للقوات الأمريكية بعد ان كان قوام القوات 100,000 والان لديها 12,000، وتعهد طالبان بالوقوف بوجه الجماعات الإرهابية،  وعقد محادثات أفغانية داخلية،  وإيقاف القتال الفوري".

وأشار الطالقاني الى أن "السؤال المحير هل سيكون لطالبان رؤية جديدة بقبول الأفكار والحريات؟ باعتقادي ان هذا الاتفاق غير مستقر أمنياً وخصوصا أن الحركة رفضت التحدث بشكل مباشر مع الحكومة الافغانية نفسها، لأن طالبان تعتقد ان الحكومة غير شرعية بينما تواصل الحركة السيطرة على أكثر من نصف المشهد، لكنها تريد الحكم بشكل كامل".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات