شبكة النبأ المعلوماتية

برلمانية كردية تطلق النار على علاوي: لن نقبل إلا بوزراء نرشحهم

twitter sharefacebook shareالسبت 29 شباط , 2020

ذكرت النائب عن الحزب الديمقراطي الكردي، فيان صبري، أن طريقة رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي لم تكن مطمأنه ولا محل ثقة للتحالف الكردستاني، مؤكدة أن من اقليم كردستان ترشيح من يمثله داخل الحكومة.

وقالت صبري في حديث بملتقى النبأ للحوار "كنا نريد للحكومة الجديدة أن تكون قادرة على معالجة مشاكل العراق الآنية وتعمل على إيجاد الحلول لإعادة الإستقرار للعراق والثقة بالعملية السياسية لا أن تكون حكومة تعمق الأزمات وتهمش المكونات، وأن النهج وطريقة التعامل للسيد محمد علاوي المكلف برئاسة الوزراء لم تكن مطمأنة ولا محل ثقة مع جميع المكونات ومن ضمنها الكردستاني".

وأضافت "اقليم كردستان اقليم فيدرالي دستوري وله خصوصية، ونحن لسنا فقط أحزاب بل لنا كيان دستوري ومؤسسات رسمية ونحن القومية الثانية في العراق والأحق بأن نرشح من يمثلنا في داخل الحكومة الاتحادية، نحن لن نرضى أن يكون هناك حكم شمولي تهمش فيه المكونات بحجة عدم المحاصصة ولن نقبل أن تكون حقوقنا الدستورية القانونية محل سؤال".

وأشارت صبري الى أن "البرنامج الحكومي للمكلف لم تتم الإشارة الى إقليم كردستان إلا بجملة واحدة في موضوع واحد فقط، ولم تتم الإشارة الى آليات الحل للمشاكل العالقة بين الإقليم والحكومة الاتحادية، ونحن نأكد على مبدأ الشراكة الحقيقية والتوازن والتوافق والتي ييدو واضحا من عنوانها أن السيد المكلف فشل في إرساء هذة المبادىء حتى في التعامل مع المكون الشيعي والسني والمكونات الاخرى العراقية".

وتابعت "أعلم أن احدا سيقول أنها حكومة تهيأ لأنتخابات مبكرة ولكن أين الأنتخابات المبكرة وكل ما كان التكلم حوله في البرنامج الحكومي يؤسس لحكومة قد تدوم سنوات ولحكم شمولي ليس للوزير فيه الا الاسم".

ولفتت صبري الى أن "العراق بلد التعددیة والمكونات، ولا يمكن لأي طرف سياسي أن یتفرد بقرارات الدولة المصيرية ومستقبلها، ونحن جميعا علينا مسوؤلية في حماية العراق ومستقبله الواعد بأبناء شعبه الذي عأنى كثيرا لاجل العيش بمواطنة وبكرامة وحرية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات