شبكة النبأ المعلوماتية

مؤسسة الإمام الشيرازي تناشد المجتمع الدولي بإنقاذ آلاف الأسر السورية شمالي حلب

twitter sharefacebook shareالجمعة 21 شباط , 2020

ناشدت مؤسسة الإمام الشيرازي، اليوم الجمعة، المجتمع الدولي بإنقاذ آلاف الأسر السورية شمال مدينة حلب.

وذكر بيان للمؤسسة، أنّ "الموت والجوع يُحاصران آلاف الأسر السورية النازحة بسبب الحرب، لا سيما من تقطعت بهم السبل وباتوا رهينة مخيمات النزوح التي لا تغني ولا تدفع عن جوع أو حر أو برد".

واضافت "تشير البيانات الأولية إلى مواجهة تلك الأسر خطر الموت بسبب الإنخفاض الحاد في درجات الحرارة وسوء الطقس مع غياب وسائل الوقاية المفترضة، الأمر الذي ينذر بوقوع كارثة إنسانية في حال استمرار المعاناة التي تتكبدها تلك الأسر".

ودعت ظروف الحرب بآلاف المدنيين للنزوح والابتعاد عن مناطق الاشتباكات المسلحة أملا في الحصول على ملاذ آمن.

ناشدت مؤسسة الإمام الشيرازي العالمية المجتمع الدولي لمد "يد العون والمساعدة لإنقاذ الأسر المحاصرة في المخيمات شمال سوريا، مطالبة كافة المنظمات الدولية والحكومات الإسلامية والأجنبية بتفعيل دورها الإنساني المتمثل بتقديم المساعدات الضرورية لحماية الأسر التي تواجه خطر الموت"، مؤكدة أن "ما يواجهه قاطني المخيمات من مخاطر تستدعي وقفة إنسانية جامعة ترتقي بمستوى المسؤولية التي لا تستثني أحد".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات