شبكة النبأ المعلوماتية

معاناة مرضى الفشل الكلوي تتفاقم بسبب انتهاء عقد الشركة

twitter sharefacebook shareالأثنين 17 شباط , 2020

بابل / النبأ للأخبار

شكى مواطنون في بابل من انعدام الخدمات والأجهزة الخاصة بغسل الكلى ما يتسبب بتكلف المرضى أموالا طائلة.

وقال المواطن اسماعيل الجنابي احد ذو المرضى في حديث لوكالة النبأ للأخبار، ان "المركز بعد عام ٢٠١١ تراجعت فيه الخدمات إلى حد كبير خاصة بعد ان تعاقدت وزارة الصحة مع احدى الشركات الأردنية ضمن المشروع الوطني لتوفير الأجهزة والخدمات الطبية لمرضى الكلى في المحافظة".

ان "مرضى الكلى يتكلفون مبالغ طائلة بسبب شراء المواد الطبية اللازمة لغسل الكلى "، الجنابي أشار.

من جهته اكد مدير مستشفى مرجان التخصصي احمد الشمري لوكالة النبا للأخبار، ان "المشاكل التي تعرقل عمل مركز غسل الكلى التابع الى المستشفى تتحملها الشركة الاردنية التي تولت ادارة المركز ضمن عقد ابرمته الوزارة معها عام 2014 "، مؤكدا، ان "الشركة اخلت بشروط العقد من قبيل تجهيز المركز بالاجهزة المتفق عليها اضافة الى الاسرة ومواد غسل الكلى وتدريب كوادر متخصصة لصيانة الاجهزة".

ان "المركز يعمل حاليا بجهود ذاتية من قبل الكوادر الفنية التي عملت على زيادة عدد الاجهزة العاملة الى 30 جهازا من اصل 64 جاز كان من المفروض ان تجهزها الشركة"، يقول الشمري.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات