شبكة النبأ المعلوماتية

اقتصادي: تجاوز عجز الموازنة مرهون برفع سعر برميل النفط الى 58 دولار

twitter sharefacebook shareالأثنين 17 شباط , 2020

اكد الخبير الاقتصادي وسام التميمي، اليوم الاثنين، ان القضاء على عجز الموازنة مرهون برفع سعر برميل النفط الى 58 دولارا، مبينا ان هذا المبلغ مع تدوير موازنات المحافظات سيساهم بالقضاء على العجز المالي بشكل كبير.

وقال التميمي في تصريح، ان "الكثير من المشاريع بإمكانها تقليل عجز الموازنة الذي قد يتجاوز الـ 50 تريليون دينار، بعد اطلاق الاف التعيينات من قبل حكومة عبد المهدي المستقيلة، حيث ستعاني الميزانية التشغيلية من عجز بقيمة 10 تريليون دينار".

وأضاف، ان "افتتاح المعامل المتوقفة وتحويل الأراضي الزراعية الى سكنية ستأتي للدولة بمردود مالي كبيرة من خلال الرسوم التي ستحصل عليها، إضافة الى تفعيل مشروع الزائر دولار في العتبات المقدسة بإمكانه المساهمة بشكل كبير في رفد الموازنة بمبالغ كبيرة".

وأوضح، ان "العراق يعتمد في اعداد موازنته على مردودات النفط، وبالتالي بالإمكان زيادة سعر برميل النفط الى 58 دولاراً بدلا من 56، ليحصل العراق شهريا على اكثر من 210 مليون دولار، في حين ان العراق يبيع بأكثر من 60 دولار للبرميل، بالإضافة الى ان هناك شبه اتفاق بين الدول المصدرة للنفط على تثبيت سعر برميل النفط خلال 2020 ما بين 60-70 دولارا". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات