شبكة النبأ المعلوماتية

قصف متبادل بين الجيشين السوري والتركي وسقوط قتلى من الطرفين

twitter sharefacebook shareالأثنين 03 شباط , 2020

أعلنت وزارة الدفاع التركية في بيان أن أربعة جنود أتراك قتلوا وجرح تسعة آخرون الاثنين في "قصف مدفعي كثيف لقوات الجيش السوري في منطقة إدلب (شمال غرب سوريا)، موضحة أن الجيش التركي رد و"دمر عددا من الأهداف".

ويأتي ذلك في وقت ذكرت فيه إحدى وسائل الإعلام التركية الأحد أن الجيش التركي أرسل تعزيزات إلى المنطقة لدعم القوات المتمركزة في هذه النقاط.

وأوضحت وزارة الدفاع التركية أن الجنود تعرضوا للقصف على الرغم من تنسيق سابق بشأن مواقع وجودهم في المنطقة. وقالت إن تركيا تتابع التطورات الأخيرة عن كثب، وإن الإجراءات اللازمة ستتخذ.

وتقيم تركيا 12 نقطة مراقبة في المنطقة بموجب اتفاق مع روسيا لمنع هجوم من النظام السوري.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان في وقات لاحق مقتل ستة جنود سوريين في قصف تركي ردا على القصف السوري.

من جهته، ذكر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن تركيا ستواصل الرد على الهجمات على قواتها في منطقة إدلب. وقال للصحفيين في اسطنبول: "رددنا بالمثل على هذه الهجمات وسنواصل القيام بذلك، سواء كان ذلك بالمدفعية أو بقذائف الهاون. عازمون على مواصلة عملياتنا من أجل أمن بلدنا وشعبنا وإخواننا في إدلب".

ورغم أن روسيا تدعم الرئيس بشار الأسد وتركيا تدعم فصائل مسلحة ابرزها جبهة النصرة، فإن أنقرة وموسكو تعملان على تسوية النزاع المستمر منذ تسع سنوات.

وكانت تركيا قد شنت ثلاث عمليات عسكرية ضد المقاتلين الأكراد السوريين في 2016 و2018 و2019.

وصرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة بأن القوات التركية قد تشن عملية عسكرية في محافظة إدلب بشمال غرب سوريا ما لم تتم تسوية الوضع في المنطقة فورا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات