شبكة النبأ المعلوماتية

استمرار الانتهاكات ضد الصحفيون.. والقوات الامنية تقيد ضد مجهول!

twitter sharefacebook shareالأربعاء 15 كانون الثاني , 2020187

إخلاص داود

لا يخفى على احد ان اغتيال الصحفيين والاعلاميين والمدونيين والنشطاء هي احدى الاساليب التي تتعبها جهات مجهولة مسلحة، لا تريد للعراق المضي قدما في التغيير والاصلاح.

ويتعرض الصحفيون لحملات استهداف وتصفية وتهديد في المحافظات التي تشهد احتجاجات شعبية واسعة.

وقد أعلنت النقابة الوطنية للصحفيين في بيان، انها "وثقت في تقريرها السنوي الرصدي، الخاص بوحدة رصد انتهاكات العمل الصحفي، الذي يغطي الفترة بين (الاول من كانون الاول - نهاية كانون الثاني 2019)، (188) انتهاكاً فعلياً طال صحفيين واعلاميين خلال التغطية الاعلامية في عموم محافظات العراق، من خلال 25 صحفياً وصحفيةً متطوعين، يعملون في وسائل اعلام محلية، وينتشرون في عموم المحافظات العراقية".

واكد البيان، أن "جميع المعلومات الوادرة في التقرير هي من مصادر خاصة وبإتصال مباشر مع الصحفيين الذين تعرضوا للانتهاك او ادارات مؤسساتهم الاعلامية".

وطالب مرصد الحريات الصحفية الاجهزة الامنية العراقية بضرورة اجراء تحقيق جاد ومفصل وعرض النتائج فورا على الرأي العام، خاصة وان قضايا اغتيال الصحفيين عادة ما تقيد ضد مجهول ولا تحظى بتحقيقات جادة.

وقال رئيس المرصد زياد العجيلي في تصريح صحفي، إن "الحكومة بدأت تنتهج سلوكا ديكتاتوريا في التعامل مع وسائل الاعلام، معتبرا ذلك السلوك هو تكميم للأفواه ووقوفا ضد حرية الرأي والتعبيرعنه".

ويطال الصحافيون في اقليم كردستان العراق الآمن نسبيا الى اعتداءات وانتهاكات مورست ضدهم من سلطات الاقليم وجهات اخرى.

وبين التقرير السنوي الصدر عن مركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحافيين في اقليم كوردستان، بأن الانتهاكات التي طالت في عام 2019، بلغت 231 انتهاكا.

واضاف ميترو، ان "209 صحافي ومؤسسة اعلامية مورس الانتهاك ضدهم"، لافتا الى، ان "4 حالات تشويش الكتروني، وحالة واحدة اطلاق نار على دار احد الصحافيين، واحراق سيارة احد الصحافيين".

واشار التقرير الى، ان "3 حلات اغلاق ومهاجمة مؤسسات اعلامية، و20 اعتقال وحجز بدون أمر قضائي، و43 اعتقال ومحاكمة صحافيين خارج اطار قانون العمل الصحافي، و124 منع من التغطية الصحافية، و22 اعتداء بالضرب والتهديد والاستهزاء، و13 مصادرة ادوات عمل صحافي".

وتقيد ضد مجهول معضم الانتهاكات والاعتداءات التي تطال الصحفيين في العراق، ولا تحظى بتحقيقات جادة، بحسب مراقبين.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات