السبت 17 كانون الثاني , 2016

جهاز مكافحة الارهاب يعلن تطهير الصوفية في الانبار والشرطة الاتحادية تقتل 31 من داعش

حررَ جهازُ مكافحةِ الإرهاب منطقةَ الصوفية شرقي مدينة الرمادي بالكاملِ من سيطرةِ العصاباتِ الداعشية ورفعَ العلمَ العراقي فوقَ احدِ الأبنيةِ العالية.

مصدرٌ في الجهازِ أكدَ قتلَ خمسةِ انتحاريين أثناءَ محاولتِهم التصدي لقواتِ جهازِ مكافحةِ الإرهاب عند اقتحامِها الصوفية، وأحبطتْ كذلك تفجيرَ خمسِ عجلاتٍ مفخخةٍ نوع همر تقلُّ انتحاريين، كاشفا عن أَنَّ قواتِ الجهاز وبدعمٍ من القطعاتِ الاخرى الساندةِ قتلوا أكثرَ من مئةٍ وعشرين داعشيا، مبينا اَنَّ فرقةَ معالجةِ المتفجراتِ أبطلت مفعولَ مبانٍ ومنازلٍ مفخخة.

بدوره أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت، اليوم الأحد، أن قوات الشرطة قتلت 31 عنصراً من تنظيم "داعش" في منطقة حصيبة شرقي مدينة الرمادي، مبيناً أن القوات تتقدم باتجاه منطقة جويبة لتحريرها من سيطرة تنظيم "داعش".

وقال جودت في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، ان "قوات الشرطة الاتحادية قتلت 31 عنصراً من داعش ودمرت أربع عجلات مزودة بأسلحة ثقيلة، وخمسة مواضع دفاعية، وفجرت 11 عبوة ناسفة في منطقة حصيبة شرقي مدينة الرمادي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات